الإثنين 21 أكتوبر 2019 الموافق 22 صفر 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
RevUP Advertisements

نتنياهو يقترح مشروعا ضخما للدفاع الجوى للتصدى لهجمات إيرانية

الإثنين 07/أكتوبر/2019 - 07:39 ص
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
يدفع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للمضي قدمًا في مشروع ضخم للدفاع الجوي يهدف إلى مواجهة تهديد بهجوم من إيران.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس الوزراء الأمني المصغر بقيادة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الأحد، بحسب تقرير أوردته قناة "كان" الإذاعية الإسرائيلية.

وبحسب التقرير الذي أوردته صحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، سيركز المشروع الذي يكلف مليارات من الشيكل لحماية البلاد ضد الهجمات الصاروخية، على غرار الغارات على المنشآت النفطية السعودية التي تم إلقاء باللوم فيها على إيران في الشهر الماضي.

واتهمت السعودية وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة وألمانيا، إيران بشن الهجوم، ولكن طهران نفت ذلك.

وأخبر مسؤولو وزارة الخزانة قناة "كان" بأن مشروع الدفاع الجوي كان قيد المناقشة لبعض الوقت، لكن لا يمكن الموافقة على الكثير من التمويل إلا بعد أن تؤدي الحكومة القادمة اليمين. لم تحرز محادثات تشكيل حكومة ائتلاف او حكومة وحدة وطنية أي تقدم منذ الانتخابات الأخيرة.

وطرحت وزارة المالية بعض الخيارات لتمويل مشروع الدفاع، بما في ذلك استقطاع من الميزانية الحالية لوزارة الدفاع، ومع ذلك، يبدو أن هذا الخيار غير مرجح، كما ذكر التقرير، ومن المرجح أن تتم تغطية التكاليف عن طريق تخفيض ميزانية القطاعات المدنية وزيادة الضرائب.

وانعقد مجلس الوزراء الأمني الرفيع المستوى لأول مرة منذ شهرين، وسط تحذيرات خفية من الزعماء الإسرائيليين في الأيام الأخيرة من تهديد أمني متزايد من إيران.

ويعتقد المسؤولون أن إيران ربما تكون قد نشرت معلومات حول مؤامرة "إسرائيلية عربية" مزعومة لاغتيال الجنرال قاسم سليماني، قائد قوة القدس في الحرس الثوري الإسلامي الإيراني، كذريعة لمهاجمة إسرائيل، وفقًا للقناة الثانية عشرة التليفزيونية الإسرائيلية.

وأشار كل من نتنياهو والرئيس الإسرائيلي روفين ريفلين إلى الاحتياجات الأمنية في الأيام الأخيرة، حيث دعيا لتشكيل حكومة وحدة واسعة.

في خطاب ألقاه يوم الخميس الماضي في الكنيست الجديد، دعا نتنياهو أيضًا إلى "حكومة وحدة وطنية واسعة"، قائلًا إن التحديات الأمنية في البلاد تتطلب الاستقرار السياسي.

وقال: "أي شخص يعرف الوضع ويعرف أن إيران تزداد قوة وتهاجم في جميع أنحاء العالم".
ads