الأربعاء 11 ديسمبر 2019 الموافق 14 ربيع الثاني 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

عطوة كنانة.. قصة أراجوز إخواني استعان به المقاول الأجير

الثلاثاء 01/أكتوبر/2019 - 12:32 م
جريدة الدستور
سمر عبدالله
طباعة
استعان المقاول الأجير محمد علي في دعوته للخروج اليوم الساعة الثالثة عصرا، من خلال مقطع فيديو جديد نشره على موقع التواصل الاجتماعي، بفكرة استوحاها من مقدم البرامج الساخر "عطوة كنانة"، ليشن المصريون هجومًا شديدًا عليه، خاصة أنه اعتمد على شخصية إخوانية فاشلة، ليس لها أي نجاحات تُذكر.

ظهر "كنانة" في أعقاب ثورة 25 يناير، واستطاع الانخراط وسط المصريين من خلال الشخصية الكرتونية التي ابتكرها، وبأسلوب عشوائي استطاع تامر جمال، طبيب الصحة النفسية، مدير مركز إشراق للاستشارات النفسية والعصبية، أن يتفاعل مع الأحداث بخفة ظل، حتى إنه أصبح ذا شعبية خاصة بين البسطاء.

حصد عطوة كنانة، من خلال فيديوهاته، ملايين المشاهدات، وبدأ ينكشف وجهه القبيح، حيث هرب إلى قطر ليلحق بإخوانه من الجماعة الإرهابية الهاربين إلى الدوحة فور فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، بعد اندلاع أحداث ثورة 30 يونيو، ليكمل معهم المخطط الذي فشلوا في تنفيذه داخل مصر، وفضلوا استكماله من داخل تركيا وقطر.

بعدما انخرط تامر جمال داخل صفوف الإخوان، وفّر له "القرضاوي" عملا داخل قناة "الجزيرة مباشر مصر"، وبدأ يحل كضيف على أغلب البرامج التي تبثها القناة، ظهر فيها بصفته دكتورا متخصصا في الطب النفسي، إلى جانب المداخلات التليفونية، إلا أن المبالغ المالية التي كان يحصل عليها من القناة لم تكفِ نفقاته الباهظة التي كان ينفقها في الدوحة.

في عام 2015 تدخل القرضاوي، للمرة الثانية، لدى مسئولي قناة الجزيرة، لتخصيص برنامج ساخر لتامر جمال، ليظهر فيه على شاشة القناة القطرية، ويستطيع من خلاله تنفيذ مخططات الهجوم على مصر والقيادة السياسية وتحريض الشعب المصري ضد الدولة، وتأجيج المشاعر السلبية داخلهم، وبث روح اليأس والإحباط في نفوسهم، والتقليل من الإنجازات التي تحدث داخل الدولة، من خلال قالب كوميدي ساخر.

سر انتشار تامر جمال، وتحقيقه مشاهدات عالية، هي اللجان الإلكترونية الإخوانية التي تروج لفيديوهاته التحريضية فتحقق تفاعلا ملحوظًا عبر السوشيال ميديا.