الجمعة 15 نوفمبر 2019 الموافق 18 ربيع الأول 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

الميليشيات الإلكترونية.. كيف أغرق المفبركون هاشتاج ميدان التحرير؟

الأحد 22/سبتمبر/2019 - 05:34 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
سمر محمدين
طباعة
هجمات شرسة تبنتها عناصر جماعة الإخوان على مواقع التواصل الاجتماعي، في الأيام القليلة الماضية، ضد الدولة المصرية بمختلف مؤسساتها وأجهزتها، مستخدمة في هذه الحرب أدواتها الإلكترونية كإنشاء حسابات وهمية تقوم بتلك الحرب.

تصدر هاشتاج باسم "ميدان التحرير"، قائمة الأعلى تداولا على موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، بالإضافة إلى إرفاق بعض الصور الكاذبة لميدان التحرير والمناطق المحيطة به في الأيام الماضية، وتناقلتها حسابات مغردون على تويتر.

استخدمت منصات الإخوان المختلفة هاشتاج "ميدان التحرير"، ومنها الصفحة الرسمية للقناة الإخوانية مع عرض صورة سبق نشرها في مواقع إخبارية للجمهور المصري في ميدان التحرير احتفالًا بفوز المنتخب الوطني في إحدى المباريات؛ للترويج إلى وجود مظاهرات في ميدان التحرير.

"الدستور" تتبعت تلك الحسابات التي تناقلت التدوينة والهاشتاج المذكور سابقًا، وتبين أنها ليست المرة الأولى للإخوان التي تنشر فيها أكاذيب وادعاءات وهمية من خلال صفحات تتفاعل بقوة مع الأكاذيب الإخوانية ضد المؤسسات العسكرية المصرية.

الأمر ليس حديثًا على الإخوان؛ لتشويه مصر وجيشها، عن طريق حسابات وهمية حديثة الإنشاء على موقعي فيسبوك وتويتر، ومن خلال البحث وصلت "الدستور" إلى بداية تفعيل هذه الحسابات لم يمر عليها سوى أيام قليلة ولا يوجد بها أي إشعارات سوى المنشورات الكاذبة، والغرض منها هو بث الإشاعات.

هذه الخطة ليست صدفة، ولكن يتم الإعداد لها بشكل جيد، كما تخصص الجماعات الإرهابية ميزانية لهذا العمل، وذلك من خلال لجان إلكترونية تقوم بتداول هاشتاجات معينة، والترويج لها فى مختلف الصفحات، وعلى كل وسائل التواصل الاجتماعى حتى تصل لأكبر عدد من المواطنين، وللأسف هناك من يشاركها دون التحري من مدى صحتها.

المجلس الأعلى للإعلام: "ماكينة أكاذيب" الإخوان لا تتوقف.. رصد 630 خبرًا كاذبًا خلال 10 أيام.

في هذا الصدد أوضح جمال شوقي، عضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إن لجان الرصد ترصد الشائعات التي تخرج من الجزيرة وقنوات الإخوان بشكل دوري، الأمر يشبه "ماكينة الأكاذيب" التي تحرض وتهين الشعب المصري، في سابقة لم يحدث لها مثيل في تاريخ الإعلام العالمي.

وأكد شوقي أنه تم رصد أكثر من 630 خبرًا كاذبًا خلال العشرة أيام الماضية، صادر عن المنصات التي تستخدمها الجماعات الإرهابية مواقع التواصل الاجتماعي وقنوات الإخوان والجزيرة فهي كتلة واحدة.

أمن معلومات: تزييف الهاشتجات على تويتر مقابل 5000 جنيه يوميًا.

خالد حجاج، خبير وباحث وأمن المعلومات، قال إن تصدر بعض الترندات والهاشتاجات لتويتر يمكن تزييفها بسهولة وبأقل التكاليف المادية، موضحًا أن هناك بعض الأدوات الموجودة على تويتر تمكن أى شخص من تصدير أفكاره لتصبح الأعلى على تويتر سواء داخل دولته أو عالميًا، وهذا ما تفعله بعض الجماعات لتصدر للعالم أن فكرتهم لاقت قبول من فئات كثيرة.

وتابع في حديثه مع "الدستور" قائلًا: "هناك بعض الأشخاص يتركز عملهم في إعادة التغريدات مقابل مادي يتراوح بين 5 أو 10 ألاف جنيه في اليوم، وهذا الشخص يعمل لديه مجموعة من الشباب لديهم حسابات كثيرة تصل إلى آلاف الحسابات، يقومون بإعادة التغريدة طوال اليوم حتى تتصدر المعلومة التى يرغبون في التسويق لها الموقع، مشيرًا أن إعادة التغريدة أصبحت وظيفة لعدد كبير من الشباب ومصدر رزقهم الوحيد الذي يستغله بعض الأشخاص أو الجماعات أو الشركات لتصدير أفكارهم للآخرين.

واختتم خبير أمن المعلومات، بأن هناك بعض الأدوات الأخرى التي تساهم في زيادة التفاعل لوهمي على المنشورات على تويتر منه، bot الـ وهي أداة رد آلي على منشورات تويتر، فمجدر نشر التغريدة تقوم هذه الآداة بالرد المباشر عليها من حسابات تحمل أسماء أشخاص مختلفة، لتوحي للآخرين بأنه عليه تفاعل كبير واهتمام واضح من نشطاء تويتر عليه.
ads