السبت 19 أكتوبر 2019 الموافق 20 صفر 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
RevUP Advertisements

4 قواعد للحياة الجيدة

الثلاثاء 17/سبتمبر/2019 - 11:12 ص
جريدة الدستور
وفاء النجار
طباعة

إذا كنت تريد الوصول للحياة الجيدة ، في حين أنك تسير ناظرًا إلى الأرض ، فسوف تفقد هدفك ولن ترى مناجم الذهب من حولك ، تقدم ، ربما يكون الأمر مخيفًا في البداية ولكنك سوف تكون سعيدًا أنك فعلت هذا ، كل ما أريده أن تسير ورأسك لأعلى حتى ترى فرص الحياة الجيدة التي تنتظرك منذ زمن بعيد وسوف تكون قادرًا على اختيار إحداها.

ولكي تتمتع بحياة جيدة تحتاج إلى تطبيق عدة قواعد، ذكرها الكاتب الأمريكي  "بريان دودج" في كتابه المميز " قواعد الحياة الجيدة"

القاعدة الأولي : أن تكون لديك الرغبة في التغيير

لن يتغير شئ حتى تتغير أنت وحينما تتغير أنت سوف يتغير كل شئ ، وهناك عدة خطوات يمكن أن تساعدك في التغيير:

 

1.   أكتب أهدافك في ورقة وضع هذه الورقة في مكان تستطيع أن تراها بعد استيقاظك وعند ذهابك للنوم.

2.   ضع خطة للتغيير، قسم المهام إلى أجزاء صغيرة حتى يكون من السهل تنفيذها

3.   اعد قائمة لا : في عملية التغيير هذه ستتغير السلوكيات التي اعتدت فعلها ولم تكن تفيدك ستتضمن هذه العملية قول لا لأفكارك واختياراتك القديمة والأشخاص الذين قادوك في اتجاه مختلف، هذه خطوة حتمية لأنك لن تستطيع إضافة شئ إلى حياتك إلا إذا افرغت مكانًا لهذا الشئ الجديد.

4.   أطلب المساعدة.

5.   خذ الخطط المكتوبة التي وضعتها وراجعها كل يوم، وكأنها خريطة مدينة جديدة لمعرفة كيف يمكن التجول فيها لأن قراءة أهدافك يجعل عقلك يفكر فيها باستمرار وتذكرك بالنجاح الذي حققته على طول الطريق.

6.   كافئ نفسك عندما تحقق التغيير الذي أردته.

 

القاعدة الثانية : الرغبة في التعلم

إذا لم تتعرف على شئ جديد. فلن يكون لديك شئ جديد تقدمه، والتعرف على أشياء جديدة يحتاج منك إلى إدخال عادة القراءة في حياتك وهو ما يستلزم الخطوات التالية:

·       خصص خمس عشرة دقيقة يوميًا لقراءة مجلة أو كتاب حسب رغبتك

·       خصص مكانًا في المنزل أو حتى في مكتبك واجعله مكانًا للقراءة

·       اكتب قائمة بالأشياء الممتعة التي تعلمتها كل يوم

·       اختر شيئًا ممتعًا ومثيرًا لتتعلمه سواء كان تعلم وصفة لإعداد طعام تحبه أو حتى قيادة دراجة بخارية، حاول أن تتعلم شيئًا يثريك ويبعدك عن الروتين اليومي في حياتك.

 

القاعدة الثالثة : اتبع قلبك لمدة 48 ساعة وإلا ستفتر همتك.

أثناء أدائك للأعمال اليومية المعتادة تندفع فجأة فكرة إلى رأسك، ربما تكون هذه الفكرة وجه شخص لم تره منذ فترة طويلة أو حلاً لمسألة كنت تحاول حلها منذ شهور، أو فكرة هدية يمكن تقديمها لشخص مهم في حياتك، أو وخزة ضمير على خطأ ارتكبته في حق شخص ما ولم تنته هذه المشكلة مع الشخص الذي جرحته أو مكالمة هاتفية لم تقم بعملها .

ذلك أمر يحدث لنا جميعًا ، ولكن ما هذا ؟ إنه عقلك ـــ وقلبك ــ يحاول مساعدتك، فعقلك الباطن وضميرك يساعدانك على تذكر الأشياء القريبة من قلبك أو الأشياء المهمة التي ربما تكون قد نسيتها . عندما تومض هذه الفكرة في رأسك ، عليك أن تعمل عليها قبل أن تعود من حيث أتت مرة أخرى أو يظهر شخص آخر في طريقك ويعيقك عن القيام بها في الوقت المناسب.

        عندما تدع الأشياء الصغيرة تشتتك، فإنك بذلك تهيئ نفسك لنسيان الأمور الكبيرة وتهيئ نفسك للندم ، وكلما زاد شعورك بالندم قلت قدرتك على عيش الحياة الجيدة.

 

القاعدة الرابعة: كن مخلصًا ويعني ذلك تقدير الأشياء التي تمتلكها قبل أن تفقدها

v   الإخلاص يعني أن تساند الأشخاص المهمين في حياتك وتحبهم ليس لأنهم يعطونك شيئًا أو يفعلون شيئًا من أجلك ولكن لأنك تحبهم لذاتهم.

v   أظهر للناس الذين تحبهم أنهم يستطيعون الاعتماد عليك وأن ستكون بجوارهم عندما تكون الأمور سهلة وعندما تكون صعبة أيضًا ، الإخلاص يجعلك تتواصل مع الأشخاص المهمين بالنسبة لك ولكن لكي تحصل عليه عليك أن تعمل بجد قليًلا

v   أن تكون مخلصًا هو أن تكون عند حسن ظن الناس من حولك وأن تكون عند حسن ظنك بنفسك.

-      خلاصة القول هو أنه عندما يمكنك أن تخرج من قوقعتك ــ خارج احتياجاتك ومتطلباتك الشخصية ــ وتفعل شيئًا من أجل شخص آخر فهذا سيمنحك الشعور الكامل بالرضا وهذا هو اختيار أن تكون مخلصًا لشركتك وفريقك وأصدقائك وزواجك أو كما يقال .. لبلدك.

-      ولكي تكون مخلصًا بالفعل توقف عن تقديم الوعود ولا تعد إلا بما تستطيع فعله ، ولا تلتزم بشئ لا تقدر على تنفيذه ، وجالس الأشخاص المخلصين واجعل الجلوس معهم اسبوعيًا من أولوياتك.

ads