الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 الموافق 18 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

طبيب يكشف.. نتائج حرائق الأمازون على الجهاز التنفسي

الخميس 12/سبتمبر/2019 - 04:17 م
جريدة الدستور
شيماء دهب
طباعة
علق الدكتور أيمن سالم أستاذ ورئيس قسم الصدر بالقصر العيني، على تأثير الحرائق بصفة عامة، وحرائق الأمازون بصفة خاصة، على الجهاز التنفسي لجسم الإنسان، مشيرًا إلى أن الحريق الذي حدث في غابات الأمازون، والتي توصف بأنها "رئة العالم"، وتؤثر بشكل كبير على المحيطين بها، حيث إنها مسؤولة عن إنتاج الأكسجين، والذي يستهكله الناس القريبين منها في التنفس.

وأضاف "سالم"، أن الحرائق ينتج عنها إنتاج غاز أول أكسيد الكربون، وعند انتشاره في الجو، يقوم الإنسان باستنشاقه، وعندما يتم استنشاقه بكميات كبيرة، يمكن أن ينتج عنه العديد من المشاكل الخطيرة للإنسان.

وأوضح "سالم" أن استنشاق غاز أول أكسيد الكربون يجعله يدخل على الدورة الدموية مباشرة، حيث إن الرئة تتعامل معه مثله كمثل باقي الغازات التي تدخل لها، وعندما يدخل غاز أول أكسيد الكربون إلى الدم، يتم استبداله بالأكسجين، ولا يسمح للأكسجين بالدخول مرة أخرى، حيث إنه يسيطر على هيموجلوبين الدم؛ مما يجعل الأكسجين لا يصل لباقي أعضاء الجسم، ويحرمه منه.

وأشار أستاذ الصدر بقصر العيني، إلى أن التأثير السيء لانتشار غاز أول أكسيد الكربون في الهواء، يمكن أن يتسبب في الإصابة بمرض الفشل التنفسي، والذي يتسبب في حدوث تقرحات في الحويصلات الهوائية، وقد يصعب علاجها، وهي أصعب الحالات التي يمكن أن يصاب بها المريض.
ads