الأربعاء 18 سبتمبر 2019 الموافق 19 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

مؤتمر الطاقة العالمي يؤكد أهمية الدعم الحكومي للطاقة النظيفة

الأربعاء 11/سبتمبر/2019 - 08:09 م
جريدة الدستور
أ ش أ
طباعة
أكدت جلسات اليوم الثالث من مؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين الذي تستضيفه العاصمة الإماراتية أبوظبي أهمية الدعم الحكومي للطاقة لمواجهة تحديات عمليات الانتقال الناجحة للطاقة ومعالجة آثار تغير المناخ والاعتماد على المصادر النظيفة.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية اليوم الأربعاء، أن المناقشات استمرت بين خبراء الطاقة العالميين ورواد الأعمال، حيث يجتمع أكثر من 15000 شخص بينهم وزراء ونخبة من صناع القرار ورواد الأعمال في مركز أبوظبي الوطني للمعارض لليوم الثالث على التوالي من المؤتمر لإعادة تشكيل مستقبل مختلف مجالات الطاقة العالمية.

وعقدت فعاليات اليوم تحت عنوان "الازدهار الشامل: الحاجة لسياسة جديدة"، وتضمنت عروضا ومناقشات للتحديات الملحة التي يتعين مواجهتها في تحقيق انتقال ناجح للطاقة.

وركزت الجلسة الافتتاحية على الدور الذي يمكن أن تشارك فيه الحكومات في سبيل إيجاد حلول لتحديات الطاقة والمناخ الحالية، ومدى أهمية تعاون المستهلكين وتضامن الجميع في سبيل الانتقال إلى مصادر الطاقة المتجددة.

وتضمنت فعاليات اليوم الثالث إطلاق مجلس الطاقة العالمي تقريرا يستعرض التقدم الذي أحرزته قرابة 130 دولة في مجال تطوير سياسات أمن الطاقة والعدالة والاستدامة البيئية.

كما شهدت فعاليات اليوم الثالث من المؤتمر انعقاد جلسة موازية أقيمت بعنوان "الطاقة والمياه والغذاء: نظام بيئي على المشارف" ناقش خلالها المشاركون كيف أن ارتفاع عدد السكان والتوسع العمراني السريع والنمو الاقتصادي يزيد من الحاجة إلى ممارسات مستدامة فيما يتعلق بمسائل الماء والغذاء والطاقة.

ويستأنف مؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرون أعماله غدا الخميس بجدول يضم 4 عناوين رئيسية وسلسلة من الجلسات.. وسيتم تلخيص القضايا الرئيسية التي تمت مناقشتها خلال الحدث، والخطوات التي يمكن اتخاذها قبل الدورة الـ 25 المقرر عقدها في سان بطرسبرج في عام 2022.

وتعقد الجلسة الختامية، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، تحت عنوان "تأملات في الأسبوع: الطاقة من أجل الازدهار"، وسيديرها الدكتور كريستوف فراي، الأمين العام والمدير التنفيذي لمجلس الطاقة العالمي.
ads