الأحد 22 سبتمبر 2019 الموافق 23 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«بونطة شنيور ومسمار في الفخد».. طبيب عظام يدمر مستقبل شاب بالمنوفية

الثلاثاء 10/سبتمبر/2019 - 07:15 م
جريدة الدستور
محمد عوض
طباعة
بحثا عن لقمة العيش سعى الشاب سعيد عبدالفتاح الجوهري، من أبناء مركز أشمون بمحافظة المنوفية، للعمل على «ونش» لرفع مواد البناء، إلا أنه لم يكن يعلم أن القدر على موعد معه لبداية طريق مظلم داخل أروقة مستشفيات المنوفية العامة،بعد سقوطه من الأعلى والتسبب في كسر ساقه.

سعيد عبدالفتاح، شاب ثلاثيني، متزوج ويعول أسرة، حرر اليوم الثلاثاء، محضر بالنيابة الإدارية بمركز أشمون يحمل رقم 4863، كشف تفاصيل رحلته بداية من كسر ساقه وحتى تهديده ببتر ساقه.

وكشف سعيد عبد الفتاح، في تصريحاته لـ"الدستور" أن الدكتور "عادل ا"، عظام بمستشفى أشمون العام أجرى عملية زرع مسمار نخاعي ملوث غير مطابق لحالة الكسر أدى إلى قطع الأربطة وتدمير غضروف الركبة.

وأضاف أن الطبيب ترك «بونطة» الشنيور داخل رجله والتى كسرت منه أثناء الجراحة ولم يخرجها وتركها في العظم طوال 4 سنوات، مما أدى إلى حدوث تلوث للعظم نتج عنه صديد حاد "التهاب نيكروزي".

ولفت سعيد، إلى أنه أجرى حتى الآن 16 عملية جراحية إلى أن أصبح مهدد ببتر الساق كاملة من مفصل الحوض، بعد بلوغ نسبة الصديد 108% وتغلغل سوسة العظام حتى وصلت منطقة مفصل الفخد من الأعلى.

وأكد سعيد عبدالفتاح، أنه لا بد من إجراء عملية جراحية له على وجه السرعة، وخاصة بعدما أصبحت نسبة الصديد في العظام 108% والذي بموجبه يتحتم على الطبيب بتر الساق في حالة عدم معالجته عاجلًا إضافة لتخلل السوسة حتى مفصل الفخد.
ads