الأحد 22 سبتمبر 2019 الموافق 23 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

عنتيل المحلة الجديد: "كنت بصور الستات علشان أتسلى وندمت على الحرام"

الخميس 22/أغسطس/2019 - 04:06 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
الغربية شريف عبد الغنى وحسام فوزى جبر
طباعة
استمعت نيابة مركز المحلة الكبرى لاعترافات جديدة خاصة بـ"عنتيل المحلة" الهارب منذ ٥ شهور صاحب الفيديوهات الجنسية المنتشرة على صفحات التواصل الاجتماعى.

وكشف المتهم "إسماعيل.ا.ال"، أنه مارس الجنس مع ٤ سيدات من بينهم بائعة سمك، وصورهن بعلمهم، لافتًا إلى أن السبب فى افتضاح أمره عندما علم شخص يدعى "الدوكش" بوجود بعض أقاربه فى هذه الفيديوهات الجنسية ودرات مشادات كلامية بينهم ثم سرق جهاز الكمبيوتر وحذف الفيديوهات الخاصة بأقاربه ونشر الباقى على وسائل التواصل الاجتماعى.

وأضاف أن أحد العاملين معه كان على علم بالفيديوهات الجنسية، وساومه على ٥٠ ألف جنيها فرفض حينها، واستعان بأحد الأشخاص واستدرجه لتهديده بسلاح أبيض للحصول على الفيديوهات وعندما انتشر الأمر فى القرية فر هاربا إلى محافظة قنا خوفا على حياته لحين تهدئة الوضع.

وتابع عقب تداول الفيديوهات اكتشف أحد الأشخاص في القرية وجود زوجته، فطلقها لافتاَ إلى أن الفيديوهات كانت بحوزته منذ عام وبدايتها رهان مع صديق له بتصوير السيدات أثناء ممارسة الرزيلة معهم ولم يقصد إيذائهم.

كان عنتيل المحلة الهارب أدلى بأعترافات سابقة، أنه وقع ضحية للسيدات وأغوه لممارسة الجنس مستغلين ظروفهم العائلية، لافتا إلى أنه "ندمت على الحرام وصليت لله لكي يتقبل توبتي".

وأوضح أنه فوجىء بانتشار فيديوهات إباحية على "فيس بوك" وعندما علم ذلك من أحد أصدقائه حاول التفاهم مع أهالى القرية لمنع انتشارها وافتضاح أمره، لكنه فشل ما دفعه للهروب خوفا على حياته، لافتا إلى أنه لم يفكر في أذى السيدات وتصويرهن كان للتسلية فقط.
ads