الخميس 12 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441

"كارثة لحقت به".. القصة الكاملة لـ" رجل العجلة"

الإثنين 12/أغسطس/2019 - 11:46 ص
جريدة الدستور
ريم محمود
طباعة
حالة من الجدل انتشرت على السوشيال ميديا منذ أمس عقب صلاة عيد الأضحى، وذلك بسبب تداول صورة لرجل مسن يركب دراجة ويصلى بها، وتم تداول الصورة والسخرية منها على صفحات مواقع التواصل الاجتماعى مما أدي إلى حالة من الصدمة لهذا الرجل المسن.

قالت إبنة الرجل المسن فى إستغاثات لها تستنجد من خلالها الصفحات على السوشيال ميديا بحذف صورة والدها إن الصورة تسببت فى جلطة لوالدها وهو الآن موجود فى المستشفي، وأضافت إبنة الرجل:" إحنا بنات وإخواتى حصل بينهم وبين أزواجهم خناقات كبيرة بسبب هذه الصورة لأنها أصبحت مادة للسخرية..أهالى أزاوج أخواتى إتريقوا على بابا وحاليًا المشكلة وصلت إلى الطلاق"، وأضافت فى استغاثات لها:" بابا كان خايف على العجلة تتسرق وميقصدش يعمل كدة".

وأضافت إبنة الرجل أن الصورة كانت بداية انتشارها من صفحة "المحلة الكبرى" بلدتهم وهم الآن لا يستطعيون حذف الصورة مؤكدة أنها قد تواصلت مع الأدمن الخاص بالصفحة ولكنه قد قام بعمل حظر "بلوك" لها على الفيس بوك.

وقال أحمد الجبريل الشاب الذي استغاثت به إبنة "راكب الدراجة" أن هذا الرجل قد يُثاب عند الله ثواب مُضاعف، قائًلا:" قد يكون خير مني ومنك ومن افضل الشيوخ اللي بيعتلوا المنابر.. لكن ازاي! احنا لازم نصوره بدون إذن، وننشر الصورة، وتلف السوشيال ميديا، قوم زوج بنت من بناته يشوفها فيقرر أن حياته وبيته اتخربوا لانه اتفضح ويقوم ممرمط مراته بعد ما يهزقها ويطردها من البيت فى يوم العيد".