رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

دليلك الأمثل للتعامل مع مشاكل إنحناء العمود الفقري

جريدة الدستور

يسيطر الشعور بالقلق والحرج على معظم الشباب في بداية أو منتصف العمر من وجود بروز شديد بالظهر من عند الصدر للخلف، لكن كل ما يجب فعله فى تلك الحالة هو الفحص المبكر لتشخيص الإنحناء، وزاويته، والاختيار بين طرق العلاج التي نستعرضها في السطور القادمة:-

1- العلاج الطبيعى والحزام: إذا كان السن صغيرًا والزاوية لا تتعدى 65 درجة، فالطبيعي أن يكون هناك إنحناء بالظهر من 10 إلى 45 درجة.

2- الجراحة: فإذا تعدت الزاوية 65 درجة تزداد خطورتها، وكلما زادت الدرجة قلت المرونة، خاصة مع كبر السن، ولذلك لا يُسمح بأن تتخطى الزواية فوق 90 درجة.

ووفقا لموقع "The Sun" البريطاني فأنه بفضل التقنيات المستحدثة وبرامج الكمبيوتر التي أصبحت ترسم الزوايا، وتحدد بداية وإنتهاء الإنحناء، أصبحت تلك الجراحات سهلة جدًا، خاصة للزوايا أقل من 90 درجة والأكثر مرونة.

ولن يضطر حينها الشاب للخوف من العملية وشكل الجرح وأنه لن يتحرك شهور، وسيفقد القدرة على الإنجاب أو الحمل أو القدرة على حركات الظهر العادية؛ لأن العلاج أصبح في الفقرات الصدرية وهي ليست متحركة، كالعنقية والقطنية، وبالتالى تثبيتها لن يفقدك أي مرونة في ظهرك.