الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 الموافق 16 صفر 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
RevUP Advertisements

"العقيدة والرمز في عمارة معابد مصر القديمة".. ندوة ببيت حسن فتحي

الثلاثاء 30/يوليه/2019 - 03:38 م
جريدة الدستور
حسام الضمراني
طباعة
يستضيف منزل علي لبيب - بيت حسن فتحي - أمام مدرسة السلطان حسن، ندوة تحت عنوان "الإله والحجر: العقيدة والرمز في عمارة المعابد في مصر القديمة" للدكتورة ميسرة عبدالله حسين مدرس الآثار المصرية بكلية الآثار جامعة القاهرة، وذلك يوم السبت ٣ أغسطس ٢٠١٩ في السابعة مساء.

تعد المعابد المصرية القديمة الذاكرة الحية لمصر القديمة وحضارتها العريقة، ومنذ استقرار الإنسان على ضفاف النيل فى عصور ما قبل التاريخ، فقد آمن بأن تلك المعابد ما هى إلا مساكن للآلهة على الأرض، وأنها حلقة الوصل ما بينها وبين السماء وجعل المصريون لعمارة هذه المعابد وزخارفها أسلوبًا خاصًا، وقواعد محددة تحكم عمارتها ومحاورها، وتنظم مناظرها وفنونها كى تكون صورة مصغرة على الأرض لهذا الكون الذى يحكمه الإله ويرعاه، وذلك فى إحكام دقيق يمثل كل جزء من أجزاء المعبد فيه رمزًا من رموز الكون، وعنصرًا من عناصره وحتى بلوغ الحد الأسمى فى رحاب الإله فى عليائه.

الدكتورة ميسرة عبدالله حسين، مدرس الآثار المصرية، كلية الآثار جامعة القاهرة - تخصص آثار وديانة مصرية قديمة حتى العصر اليوناني الروماني ومساعد أول رئيس بعثة الحفائر المصرية الألمانية المشتركة ما بين جامعة القاهرة وجامعة ميونخ بمنطقة تونا الجبل بمحافظة المنيا، وعضو كل من: اللجنة التنظيمية للدورات التدريبية فى مجال الآثار لوفود دول الكومنولث والدول الإسلامية المستقلة حديثا، بعثة الحفائر التابعة لكلية الآثار - جامعة القاهرة فى جبانة الدولة الحديثة بمنطقة سقارة، ولجنة نشر مجموعة العملات اليونانية الرومانية والبيزنطية بالمتحف المصرى، ومشروعات أخرى.
ads