الأحد 15 سبتمبر 2019 الموافق 16 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

فيجي تخطط لإقامة مركز بحوث حول الأمراض المعدية

الإثنين 29/يوليه/2019 - 06:34 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أ ش أ
طباعة
يتطلع معهد فيجي للبحوث الصحية، للحصول على تمويل لإقامة مركز بحوث يجري تحليلا معمقا حول الأمراض المعدية، بالإضافة إلى معالجة موضوع الأمراض الحساسة للمياه أو المنتقلة عبرها، والتي تسبب وفيات في فيجي وأصبحت عبئا على دافعي الضرائب.

ونقلت هيئة الإذاعة الفيجية اليوم(الإثنين) عن دونالد ويلسون، العميد المشارك لكلية الطب والتمريض وعلوم الصحة في البلاد، قوله إن هذا الوضع قد أصبح عبئا على قطاع الصحة في فيجي.

وأضاف أن الوقت الحالي يشهد عودة للأمراض المعدية التي تم التعامل معها خلال العقود الماضية، مثل السل على سبيل المثال، وهناك دول في الباسيفيك خاصة، قد اصبحت حاليا تعاني كثيرا من عبء ثقيل للسل.

وأوضح أن المركز سيقوم ايضا ببحوث حول سبل معالجة الأمراض الحساسة للمياه، والتي تسبب وفيات في البلاد.

لقد أوضحت معطيات عام 2017 حول السل، نشرتها وزارة الصحة والخدمات الطبية في فيجي، أن 49 من بين كل 100 ألف مواطن في فيجي، يعانون من هذا الداء.

وتواصل فيجي كفاحها ضد داء البريميات الجرثومي (الذي يصيب كلا من الحيوان والبشر)، والتيفوئيد وحمى الدنك.

كانت وزارة الصحة هنا قد أعلنت في يناير الماضي، عن تفشي داء البريميات، بعد إصابة 69 شخصا به في العاصمة سوفا، وتسجيل 4 وفيات.
ads