الخميس 12 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441

"أحمد".. احترف الجيتار في الخامسة عشر وصار عازفًًا لكبار الفنانين

الأحد 28/يوليه/2019 - 05:36 م
جريدة الدستور
فاطمة مرزوق
طباعة
انسجمت روحه مع موسيقى الجيتار حينما كان في الـ 15 من عمره، استشعر تفاصيله للوهلة الأولى فقرر أن يبحر في عالم الموسيقى ويحترفه، طور ذاته وانضم إلى مركز شباب وقصر ثقافة الإسماعيلية، انضم إلى عازفي الجيتار الأقدم منه، تعلم الكثير وأضاف إلى خبرته بجانب الفيديوهات التي كان يشاهدها على اليوتيوب، أحب فرقة "جيبسي كينج" وموسيقى "عمر خورشيد"، فكان حريصًا على شراء شرائط المزيكا الخاصة بهم، حيث آمن بوجودهم الهام على الساحة الفنية.

"أحمد عبد الله" 28، تخرج في المعهد العالي للموسيقى العربية، انتقل من الإسماعيلية إلى القاهرة عام 2010 حين بدأ دراسته، يقول: "شغلى جيتار أكتر، لإنه الآلة المفضلة بالنسبالي شخصيًا، لكن أنا تخصص آلة كمان بالمعهد العالي للموسيقى العربية وبعزف بيانو كويس جدًا بحكم دراستى اللى خليتني متعمق اكتر في الموسيقى وافادتنى في إجادة العزف على أكتر من آلة".

وقف "أحمد" للمرة الأولى على خشبة المسرح في الصف الثالث الثانوي، كانت لحظات فارقة في حياته جعلته عازمًا على استكمالها في دراسة الموسيقى والتعمق فيها: "بدأت أعمل حفلات صغيرة مع أصحابي في المدرسة والناس شجعتنا ودعمتنا وده حببني أكتر في الموسيقى، من العوائق اللي قابلتني إن الجيتار آلة حساسة محتاجة الشخص يقعد معاها فترة طويلة عشان يوصل معاها لدرجة حب كافية تخليه يخرج موسيقى كويسة".

مؤكدًا أنه كان يسافر يوميًا من الإسماعيلية إلى القاهرة للدراسة بالمعهد، كما أن ارتفاع سعر الجيتار في ذلك الوقت كان من ضمن العوائق التي واجهته: "استقريت في القاهرة عشان اتفرغ للدراسة وللجيتار، وحسيت إني ببدأ من نقطة الصفر لإن الناس هنا متعرفنيش وهتسمعني لأول مرة، قدمت أعمال في ساقية الصاوي، ومكتبة مصر الجديدة ومكتبة الإسكندرية وقبل ما اتخرج بدأت انضم لفرق بعض المطربين زي محمد فؤاد ورامي جمال ومجد القاسم والفنانة أمال ماهر والفنانة ساندي، وسجلت العديد من الأعمال في استديوهات للفنان مجد القاسم ومحمد فؤاد ومسيةر سعيد ونوال الزغبي".

واصل عازف الجيتار المضي في طريقه وأصبح يتواجد في فنادق الخمس نجوم في الحفلات الخاصة، والقرى السياحية الكبيرة، مؤكدًا أنه قام بتصوير فيديو كليب جديد خاص به، وعزف فيه موسيقى للجيتار الأسباني، ويضيف: "وفرقة جيبسي كينج نفسها شكرت فيه لإنه كان موجه ليهم بعد ما قدرت امتلك جيتار من الشركة المصنعة ليهم، وعملت أول البوم موسيقى فقط ليا وتم تصنيفه كأول البوم يدخل ويصنف في موقع". copyrights احتوى على 14 قطعة موسيقية.

يحلم "أحمد" بأن يكوّن فرقة موسيقية تعزف نوح خاص من أنواع موسيقى الفلامنكو الأسباني، وأن يكون له جمهور في مصر: "الجيتار بالنسبالي زي الأكسجين، نفسي أنهض بالثقافة الفنية والموسيقى في مصر وإني أوصل بشغلى لمطربين القمة في مصر زى الهضبة عمرو دياب والكينج محمد منير".