-
الأحد 15 ديسمبر 2019 الموافق 18 ربيع الثاني 1441

"صالون سبت النور" نشاط مناهض للفكر المتطرف ينطلق من دار "ميريت"

الإثنين 22/يوليه/2019 - 02:51 م
جريدة الدستور
أ ش أ
طباعة
بادر مثقفون مصريون بتأسيس صالون "فكري تنويري"، أطلقوا عليه "سبت النور"، على اعتبار أنه سيعقد يوم السبت أسبوعيًا، في دار "ميريت" للنشر في وسط القاهرة.

وأصدر مؤسسو الصالون بيانًا أوضحوا فيه أن الصالون سيعقد كذلك "وقتيا"، أي "في كل وقت"، على مواقع السوشال ميديا.

وأشار البيان إلى أن تسمية الصالون مستلهمة من عيد "النور والفرح" عند قدماء المصريين، والذي لا يزال معروفا لدى العامة باسم "سبت النور".

وذكر البيان أن "صالون سبت النور"، هو "مكان وصوت المؤمنات والمؤمنين بضرورة التنوير في أي زمان ومكان، وهو دعوة للتواصل والتسامح والتجاور والحب والفرح بالحياة، وخطوة في مسيرة التنوير المصري، وأُسس سيرا على خطى رواده العظام وعلى رأسهم طه حسين".

وشدد على أن الصالون "ليس له أي علاقة لا بالسياسة ولا بالدين، ولكنه سيواجه ويناقش ويستفهم النسخة الدينية الشائعة التي نقلت عن متحاربين وهم في عز المعركة"، موضحا أن الصالون ضد التطرف بأشكاله وظواهره وجماعاته.

وأكد المؤسسون أن الصالون "يطمح إلى واحة متسعة حرة آمنة لكل آراء وأفكار وقضايا وشخصيات التنوير، ويؤمن بأن الفن هو الطريق الأمثل لمقاومة أفكار وأسلحة جماعات التطرف والإرهاب، ويحتفي بالفنون والعلوم كقيمة روحية".

وأوضح البيان أن العقل والإنسانية هما المعياران المحددان لطرح الأفكار وليس النصوص الفقهية في صالون سبت النور، الذي يعمل على إنشاء أرشيف لأعمال أعلام التنوير منذ بدايته الأولى مطلع القرن العشرين.