الثلاثاء 31 مارس 2020 الموافق 07 شعبان 1441

نقطة فى الفراغ

السبت 29/يونيو/2019 - 06:31 م
جريدة الدستور
عبود الجابرى
طباعة

فى الصورة
رجل أنيق يتحدّث بهدوء بالغ
عن لوحة فى المعرض
ويحرك يديه كمن يبحث عن كلمة هاربة
عدسة الكاميرا ثابتة على وجهه
كما لو أنها مكسورة القدمين
فجأة يمر من خلفه رجلٌ آخر بلحية مبعثرة
خيّل إلى أنى أعرف هذا الرجل
هل علىّ أن أعيد شريط حياتى
لأسعف ذاكرتى وأستريح؟
أعرفه جيدًا هذا الرجل
ربما يكون رفيق سلاح
أو جليس مقهى
أو نديم حزن عابر
أعرفه والله
لكنه يتضاءل
كلما قمت بإعادة الشريط
والنظر إلى صورته
بدا لى فى أول إعادة بلا لحية
ولم يعد يضحك كما فى الصورة الأولى
وكنت رأيته بملابس شتوية ثقيلة
لكننى فى الإعادة الثانية
رأيته بقميص أبيض
يشف عن شعر صدره الكثيف
ودونما قبعة سوداء
فى الإعادة الأخيرة للشريط
لم أعد أراه
صديقى الذى أعرفه جيدا
لم يعد هنا
لم يبق منه خلف الرجل الأنيق
سوى نقطة سوداء
فى فراغٍ أبيض شاسع