الخميس 22 أغسطس 2019 الموافق 21 ذو الحجة 1440
ads

منطقة كليوباترا تستعيد مكانتها السياحية بعد إنشاء كوبري زجاجي

الإثنين 24/يونيو/2019 - 09:32 ص
منطقة كليوباترا
منطقة كليوباترا
ياسمين شعيب
طباعة
بمجرد أن تطأ قدميك منطقة حمامات كليوباترا، تقع عينيك على تمثال للملكة كليوباترا وبجواره مدخل يبدأ بممشى خرساني يصل إلى كوبري معدني بسياج حديدية وأرضيات زجاجية شبيه بكوبري روض الفرج العالمي، ويؤدي إلى حمام كليوباترا.

بدأت محافظة مطروح في تطوير منطقة كليوباترا الأثرية للحفاظ على الطابع التاريخي الذي يليق بالمحافظة، والتي بدأت بترميم تمثال كليوباترا وإنشاء ممشى خرساني طوله 300 متر، وإنشاء كوبري معدني زجاجي بطول 70 متر مؤدي إلى حمام كليوباترا.

وقال العميد مهندس أحمد علي وكيل وزارة الإسكان والمرافق بمطروح، إنه تم تطوير منطقة حمام كليوباترا وترميم التمثال وإعادة طلاءة باللون الطبيعي للتماثيل الرومانية، بالإضافة إلى كتابة نبذة تاريخية عن الملكة كليوباترا باللغة العربية واللغة الإنجليزية.

وأضاف لـ"الدستور" أنه تم إنشاء مدخل لمنطقة كليوباترا وإنشاء ممشى خرساني بميل واحد بطول 300 متر ويصل إلى كوبري معدني زجاجي يؤدي إلى حمام كليوباترا.

وأوضح أن الكوبري المعدني الزجاجي تم إنشاءه بطول 70 متر وعرض 4 أمتار، وهو عبارة عن جسر مصنوع من قطاعات معدنية من الحديد الإنشائي، بالإضافة إلى 3 طبقات من الزجاج المعالج المضغوط ومقاوم للخدش والعوامل الجوية.

وأكد أنه تم الانتهاء من تركيب الألواح الزجاجية بالكوبرى المعدني المؤدي إلى حمام كليوباترا وتم الانتهاء من أعمال التنفيذ بنسبة 90٪ ومتبقى أعمال الإضاءة والعزل تحت إشراف الشعبة الهندسية للمنطقة الغربية العسكرية.

وأشار إلى أن الطريق المؤدي إلى حمام كليوباترا كان مهمل منذ سنوات وغير ممهد مما أدى إلى إصابة العديد من الأهالي وزوار المحافظة، وتم تطويرها لكي يكون واجهة حضارية ومنطقة جذب سياحي بالمحافظة.
ads
ads
ads

ads