القاهرة : الإثنين 17 يونيو 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
تقارير ومتابعات
الأربعاء 12/يونيو/2019 - 12:14 م

"خرم إبرة".. أمل الأمهات للاطمئنان على أولادهن (صور)

خرم إبرة.. أمل الأمهات
نادية عبد الباري _ آية سالم _ محمد حيدر
dostor.org/2664384

يتكرر نفس المشهد أمام لجان الثانوية مع كل يوم امتحانات، فالأمهات تتشبث بالبوابة الخاصة بالمدرسة التي يؤدي فيها أبنائها الامتحان حتى تتلصص النظر لرؤيتهم، وتصاحب الأمهات محاولات مضنية للتواصل مع أي طالب يطمئنهم على مستوى الامتحان.

كل أم لها طريقتها في التواصل مع ابنتها فقلق الأم لا يحول دونه حائل، "سنية" سيدة خمسينية، وجدت أن بوابة مدرسة "الروضة الاعدادية بنين" الواقعة بحي شبرا وسط القاهرة، لا يوجد بها أي منفذ تصل به إلى ابنها وتتواصل معه، فساعدتها سيدتان أخريان على حملها لترى أي طالب تطمئن منه على مستوى الامتحان أثناء خروجه أو دخوله من دورة المياه.

"لو من خرم ابرة" شعار الأمهات أمام مدرسة الوراق الثانوية للتواصل مع بناتهن فكل منهن حاولت ايجاد وسيلة حتى جلسوا أرضًا للنظر ومعرفة مستوى اختبار اللغة الانجليزية.

وحرصت الأمهات على الإمساك ببعض الملازم وأوراق المراجعات لإلقاء نظرة أخيرة عليها قبل دخول اللجان وبدأ الامتحان.

"خرم إبرة".. أمل الأمهات للاطمئنان على أولادهن (صور)
"خرم إبرة".. أمل الأمهات للاطمئنان على أولادهن (صور)
"خرم إبرة".. أمل الأمهات للاطمئنان على أولادهن (صور)
ads
ads
ads