السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
ads

مستشار رئيس الحكومة اللبنانية: الحريري رجل دولة ويغلب المصلحة الوطنية

الأربعاء 12/يونيو/2019 - 12:09 م
الدكتور عمار حوري
الدكتور عمار حوري مستشار رئيس الحكومة اللبنانية،
أ ش أ
طباعة
قال الدكتور عمار حوري مستشار رئيس الحكومة اللبنانية، إن رئيس الوزراء سعد الحريري، بإعلانه خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بالأمس أنه لن يقف صامتا على أي محاولة للمساس بالدستور، تحدث كرجل دولة يحرص على أن يُغلّب المصلحة الوطنية اللبنانية على أي مصلحة أخرى ضيقة.

وأشار حوري – في مداخلة له اليوم الأربعاء لإذاعة (صوت لبنان) – إلى أن الحريري قدم توصيفا واقعيا للأزمات التي شهدها لبنان خلال الأسابيع القليلة الماضية، واستعرض حالة الغضب في الشارع وداخل الوسط الذي ينتمي إليه.

وأكد أن رئيس الحكومة حريص بقوة على التمسك بنهج الاعتدال واتفاق الطائف (وثيقة الوفاق الوطني التي أنهت الحرب الأهلية اللبنانية) وصيغة العيش المشترك بين جميع الطوائف واللبنانيين والمناصفة الدستورية في إدارة شئون الحكم.

وأضاف: "الحريري أعلن صراحة تمسكه بالتسوية السياسية الرئاسية (التفاهم السياسي مع التيار الوطني الحر الذي أفضى إلى انتخاب العماد ميشال عون رئيسا للبنان) وما شاهدناه خلال الفترة الأخيرة، كان بمثابة تشويش على هذه التسوية، ومن ارتكب هذا التشويش عليه أن يراجع حساباته، وأن يقدم مصلحة لبنان الوطنية على أية أمور أخرى قصيرة المدى".

وكان رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري قد دعا بالأمس القوى السياسية اللبنانية إلى التوقف والابتعاد عن السجالات والخلافات في ما بينها، والتركيز على إصلاح الأوضاع الاقتصادية والمالية ابتداء بإقرار مشروع الموازنة، حتى يمكن تجاوز الأوضاع الاقتصادية المتدهورة التي يشهدها لبنان.

وأشار إلى أن الحديث المنسوب إلى وزير الخارجية رئيس (التيار الوطني الحر) جبران باسيل، في شأن الوضع السياسي للطائفة السُنّية في لبنان، تسبب في توتر طائفي غير مقبول، وعلى نحو أشعل معارك وسجالات كلامية مع تيار المستقبل كما تسبب في غضب كبير لدى المواطنين السُنّة، مشددا على رفضه "المبارزات ذات الخلفية الطائفية" وعدم قبوله المساس بالدستور.
ads
ads

ads