الإثنين 26 أغسطس 2019 الموافق 25 ذو الحجة 1440
ads

باجتهادات فردية.. مشروع لاستعادة التراث الفني وتعليم العزف بمطروح

الأحد 09/يونيو/2019 - 08:25 ص
جريدة الدستور
ياسمين شعيب
طباعة
"لازم نسترجع الأغاني القديمة ونحافظ علي التراث الفني القديم" هكذا بدأ عمرو عباس، ابن محافظة مرسى مطروح، حديثه للدستور. إذ يسعى عباس إلى الحفاظ على التراث الموسيقي االشرقي بل وحتى الغربي عن طريق تشغيله وتعليمه في أحد مقاهي مطروح، والاستعاضة به عن الـ "دي جي".

وقال عمرو عباس إنه كان خريج تجارة، ولم يستسلم للبطالة، وعمل في مجال التصوير، واكتسب موهبة العزف من أحد العازفين بمحافظة مطروح، وبعد أن تعلم العزف قرر أن يقيم مشروع عبارة عن مقهى وبدلا من تشغيل الأغاني الشبابية والشعبية بواسطه الدي جي قرر إحياء التراث الفني القديم مثل أحد المقاهي الشهيرة بالقاهرة.

وأضاف: "بعد إفتتاح المشروع، حاز على إعجاب الكثيرين، وأصبح هو بيت الفن في مطروح، وبدأنا في الإعلان عن تدريبات للعزف، وبعد حصر احتياجات الأهالي، تم عمل تدريب لتعليم الرسم والغناء والفن التشكيلي والتصوير والفوتو شوب بالإضافة إلى ملتقى كل يوم خميس".

ويواصل عباس: "كل شخص عنده موهبة صغيرة يقدر يوصلها لشخص آخر وينميها، كان نفسي أغير فكرة تشغيل الأغاني عبر الدي جي ويكون في تقدير للفن الشرقي ونجحت"، بعد عمل حفل تجريبي لحفلات التخت الشرقي الغربي "ناي، عود، إيقاع، كامانجا" ونجاحها قررت خلال موسم الصيف أن تكون حفلات التخت الشرقي بشكل مستمر في المقهي وتكون الأغاني "تراثية قديمة".

وأشار إلى أنه سيتم إنشاء مشروع مكمل لبيت الفن الذي بدأه وهو عبارة عن قاعة لتعليم العزف والغناء "لازم نسترجع الأغاني القديمة ونحافظ علي التراث الفني القديم".
ads
ads