الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

نادال يستعد لنيل لقب جديد في فرنسا المفتوحة بعد التألق في روما

الخميس 23/مايو/2019 - 10:27 م
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
استعاد رفائيل نادال مستواه في توقيت مناسب تماما قبل أن يتوجه للمشاركة في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس بعد أن ظهر متراجعا، حسب معايير اللاعب نفسه، في بداية موسمه على الملاعب الرملية ما أثار الشكوك بشأن قدرة اللاعب الإسباني على إحكام قبضة على لقبه المفضل على ملاعب رولان جاروس.
وكان نادال معتادا على التألق في البطولات التي تسبق فرنسا المفتوحة لكن الخسائر التي تلقاها في قبل نهائي مدريد وبرشلونة ومونت كارلو للأساتذة أدت لسيادة شعور بأن هيمنته على الملاعب الرملية ربما تكون في طريقها للتراجع.
وبرهن نادال، الذي سيحاول تعزيز رقمه القياسي بالفوز بلقب فرنسا المفتوحة للمرة 12، أن ما دار من حديث عن تراجع قدراته وأفول نجمه يحمل مبالغات كبيرة حين حقق انتصارا مذهلا 6-صفر و4-6 و6-1 على الصربي نوفاك ديوكوفيتش ليتوج بلقب إيطاليا المفتوحة.
وبات كثيرون يراهنون الآن على قدرته على استمرار فرض هيمنته على لقب فرنسا المفتوحة التي خسر فيها مجموعة واحدة فقط منذ 2016.
وسيعول منافسو نادال فقط على احتمال ألا يكون ملك الملاعب الرملية في كامل لياقته البدنية.
وكان نادال قد تعافى في الآونة الأخيرة من إصابة في الركبة تسببت في انسحابه من بطولة انديان ويلز قبل أن يخسر أمام الإيطالي فابيو فونيني بمجموعتين متتاليتين في مونت كارلو والتي وصفها بأنها واحدة من أسوأ عروضه على الملاعب الرملية.
وقدم نادال أداء متواضعا في برشلونة المفتوحة وخسر أمام النمساوي دومينيك تيم، الذي سبق أن سحقه اللاعب الإسباني في نهائي فرنسا المفتوحة 2018، بمجموعتين متتاليتين قبل أن يخسر نادال لاحقا أمام اليوناني ستيفانوس تيتيباس في قبل نهائي مدريد المفتوحة في وقت سابق هذا الشهر بسبب ألم في المعدة.
لكن نادال عاد ليقدم أفضل مستوياته في إيطاليا المفتوحة وفيها ثأر من الهزيمة أمام تيتيباس قبل أن يكتسح ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا في المجموعة الافتتاحية لأول مرة في مسيرته ليحقق أول لقب له هذا الموسم ومن غير المرجح أن يكون الأخير.
وقال اليكس كوريتخا خبير التنس في شبكة يوروسبورت لرويترز "لا أعتقد أن نادال كان بحاجة للفوز في روما لإثبات أنه أقوى لاعب على الملاعب الرملية لكن ما حدث شكل ردا قويا على المنافس.
ads