الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

محضر اجتماع الفيدرالي الأمريكي يكشف تبني أعضائه نهج "أكثر صبرًا"

الأربعاء 22/مايو/2019 - 11:14 م
جريدة الدستور
أ ش أ
طباعة
رفع أغلب أعضاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي توقعاتهم للنمو الاقتصادي للعام الحالي بأكمله، وأعربوا عن ارتياحهم بشأن تراجع التباطؤ الاقتصادي.

وكشف محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة أن الاجتماع، الذي عُقد يومي الثلاثين من أبريل والأول من مايو، ونشرته شبكة "سي إن بي سي" الإخبارية، أن أغلب الأعضاء يميلون إلى تبني نهج صبور في تحديد القرارات المستقبلية بشأن معدل الفائدة.

ولفت أعضاء المجلس إلى أن البيئة الحالية التي تتسم بالنمو الاقتصادي المعتدل والضغوط التضخمية المقيدة قد تُرجح أنه من الأنسب أن يتبنى المجلس النهج الأكثر صبرًا لبعض الوقت حتى لو استمر تحسن الظروف الاقتصادية والمالية العالمية.

وأظهر محضر الاجتماع الأخير لهجة أكثر تفاؤلا، حيث لاحظ أعضاء المجلس أن بعض المخاطر والشكوك التي أحاطت بتوقعاتهم السابقة خلال العام الجاري قد تراجعت، بما في ذلك تلك المتعلقة بالتوقعات الاقتصادية العالمية وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والمفاوضات التجارية بين قطبي الاقتصاد العالمي.

جدير بالذكر أن اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي انتهى قبل ثلاثة أيام من تكثيف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حربه التجارية على الصين، بعد اتهامه لبكين بالتراجع عن الاتفاق، ورفع البيت الأبيض في وقت لاحق التعريفات الجمركية على الصين في العاشر من مايو الجاري.

وكان الفيدرالي قد أبقى على معدل الفائدة عند النطاق بين 2.25% و2.50% دون تغيير، وذلك رغم الضغوط التي يمارسها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أجل خفض الفائدة.
ads