الجمعة 23 أغسطس 2019 الموافق 22 ذو الحجة 1440
ads

الإحصاء يكشف سبب تأجيل إعلان مؤشرات الفقر في مصر عدة مرات

الخميس 16/مايو/2019 - 11:45 ص
الإحصاء
الإحصاء
أميرة ممدوح
طباعة
قال عبد الحميد شرف الدين رئيس قطاع الإحصاءات السكانية بالجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إن جهاز الإحصاء انتهي من تحليل وتدقيق بيانات ومؤشرات خريطة الفقر على مستوى الجمهورية، وعرض النتائج النهائية على رئيس الجمهورية، مضيفًا أنه سيتم إعلان النتائج في أقرب فرصة خلال شهر على أقصى تقدير، في مؤتمر صحفي موسع.

وأكد في تصريح لـ"الدستور"، أن إرجاء إعلان النتائج عدة مرات نتيجة لأسباب تنظيمية وليست سياسية، مشيرًا إلى أن كافة الأرقام المتداولة بشأن معدل الفقر غير دقيقه أو رسمية، نافيًا ما تردد عن تأخير إعلان مؤشرات خريطة الفقر فيما يعرف ببحث الدخل والإنفاق بسبب ارتفاع كبير في معدلات الفقر، لافتًا إلى أن بيانات بحث الدخل والإنفاق تم جمعها على مدار عام كامل على عينة ممثلة لكافة شرائح المجتمع ومحافظات الجمهورية.

وأوضح أن ارتفاع معدلات الفقر أمر متوقع نتيجة إجراءات الإصلاح الاقتصادي، والتي سيكون لها أثر حتمي على زيادة نسب الفقر كما هو الحال في كافة بلدان العالم التي مرت بتجربة إصلاح اقتصادي مماثلة للتجربة المصرية، مشيرًا إلى أن إرجاء إعلان النتائج النهائية لم يكن بسبب توجيهات عليا بإعادة إجراء البحث أو تدقيق نتائجه مرة أخرى، وإنما كان من المزمع إعلان النتائج النهائية رسميًا أثناء أحد مؤتمرات الشباب في أبريل الماضي، لكن تأجل الأمر لأسباب تنظيمية لا علاقة لها بالنتائج نفسها، وجاري الإعداد حاليًا لعقد مؤتمر صحفي لإعلان النتائج.

وأكد أن نتائج مؤشرات الفقر لن تستخدم في حذف غير مستحقي الدعم، وإنما سيتم من خلالها تحديد معايير تنقية منظومة الدعم وهيكلتها وتحديد حجم إنفاق الأسر المصرية شهريًا على التعليم والصحة والطعام والشراب وبالتالي توجيه جهود الدولة للقطاعات التي تحظى باهتمام أكبر من جانب المصريين.

يذكر أن عدد من أعضاء مجلس النواب قد تقدموا مؤخرًا بطلبات إحاطة لرئيس الوزراء ووزيرة التخطيط بشأن توقف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن إصدار التقرير الخاص بنسب ومعدلات الفقر، بشكل مفاجئ.
ads
ads
ads

ads