الإثنين 19 أغسطس 2019 الموافق 18 ذو الحجة 1440
ads

600 باحث يطالبون الاتحاد الأوروبى بالضغط على البرازيل لحماية البيئة

الخميس 25/أبريل/2019 - 01:38 م
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
ناشد مئات الباحثين من الاتحاد الأوروبي وممثلين عن منظمات للسكان الأصليين في البرازيل الاتحاد الأوروبي ممارسة المزيد من الضغط على حكومة البرازيل من أجل حماية البيئة والالتزام بحقوق الإنسان، وعدم التنازل عن ذلك خلال المفاوضات مع البرازيل بشأن اتفاقية التجارة الحرة.

وجاء في الخطاب المفتوح الذي وجهه أكثر من 600 من الباحثين وممثلي هذه المنظمات الذين يمثلون بدورهم نحو 300 من الشعوب الأصلية، أن الغابات البرازيلية والمناطق الرطبة والسافانا تلعب دورًا حاسمًا لصالح التنوع الواسع للشعوب الأصلية ومن أجل استقرار مناخ الأرض والحفاظ على التنوع الحيوي.

نشر الخطاب في مجلة ساينس العلمية اليوم الخميس، قال الموقعون على الخطاب: "نناشد الاتحاد الأوروبي استغلال الفرصة المتاحة للحفاظ على حقوق الإنسان وحماية البيئة".

يشار إلى أن الرئيس البرازيلي الجديد، جايير بولسونارو، ذا التوجه اليميني الشعبوي، يعتزم تخفيف حماية منطقة الأمازون، وتكثيف الاستفادة الاقتصادية من الغابات المدارية.
ads