رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اتفاقية تعاون بين الأعلى لتنظيم الإعلام والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا

جريدة الدستور

وقعت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، مذكرة تفاهم مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بهدف تعزيز التعاون والتنسيق الثنائي بين الجانبين في المجالات الإعلامية والأكاديمية التخصصية ذات الاهتمام المشترك، بشكل يرسخ العلاقة بين الجانبين، ويضمن تحقيق أعلى مستويات الأداء.

ووقع المذكرة كل من الكاتب الصحفي الكبير مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والدكتور إسماعيل عبدالغفار إسماعيل فرج، رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى، في حضور المسئولين من الجانبين.

وبموجب المذكرة، سيتعاون الجانبان في التدريب والبحوث والاستشارات من أجل الاستفادة من خبرات كل منهما في المجالات الأكاديمية والإعلامية، بحيث يتم التعاون بين معهد أكاديمية التدريب بالمجلس الأعلى للإعلام والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، فى تقديم دورات متخصصة ودبلومة متخصصة فى مجال الإعلام وفقًا للوائح والقوانين المعمول بها في الأكاديمية، وذلك من خلال اتفاقية تعاون منفصلة، رعاية المجلس الأعلى للإعلام لكافة الأنشطة الأكاديمية إعلاميًا ونشرها بوسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، توفير فرص تدريب لطلبة كلية اللغة والإعلام بالأكاديمية بوسائل الإعلام المختلفة إلى جانب المشاركة في المشروعات الإعلامية العربية التي تساعد في دعم العمل العربي المشترك.

وبموجب الاتفاقية يتم التنسيق مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام للاستضافة الدورية للإعلاميين الأفارقة لمدة يومين بمقر الأكاديمية وفقًا للوائح والقوانين المعمول بها فى الأكاديمية.

ويأتي ذلك بينما تقوم الأكاديمية بإتاحة دراسة برامج الدراسات العليا بالإدارة (الماجستير المهنى والدكتوراة المهنية) إلى العاملين بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام.

وصرح الدكتور إسماعيل عبدالغفار رئيس الأكاديمية، بأن الأكاديمية تحرص على تعزيز التعاون مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وتأتي المذكرة بمثابة تأكيد وتوثيق للتعاون، للاستفادة من الخبرات المتبادلة وتحقيق الأهداف المشتركة بما يخدم هذا المجال، وكلنا ثقة بأن هذا التعاون سيثمر عن نتائج طيبة من خلال إمداد طلاب الأكاديمية بالمهارات والخبرات اللازمة لتسهيل دخولهم إلى المجال الإعلامي في المستقبل.

وأضاف "عبدالغفار" أن هذه الاتفاقية ستمكن طلبة الأكاديمية من التدريب واكتساب المهارات المهنية والتقنية في مجال صناعة الإعلام عن طريق التعاون مع أصحاب الخبرة والاختصاص مما يسهم في تخريج طلبة إعلام مزودين بكافة المهارات العلمية والعملية لديهم القدرة على التنافس في سوق العمل المحلي والإقليمي.