القاهرة : الإثنين 27 مايو 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
الصحة
الجمعة 15/مارس/2019 - 08:58 ص

البلوغ المبكر قد يزيد فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم

البلوغ المبكر قد
dostor.org/2553211

أفادت دراسة جديدة، أن النساء الأكبر سنا اللائي بلغن في سن مبكرة، يزيد لديهن خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

وقام العلماء - في الدراسة - بتحليل بيانات حوالي 7900 امرأة في الصين، ووجدوا أن الحيض الذي ظهر في وقت مبكر كان مرتبطًا بفرصة أكبر بكثير لارتفاع ضغط الدم في مرحلة البلوغ المتأخرة، حتى بعد مراعاة عوامل مثل الخلفية الاجتماعية والاقتصادية وعادات نمط الحياة.

وقد يرجع هذا الارتباط إلى معدل تطور أجهزة الجسم، وفقًا لمؤلف الدراسة لوكي شن، طالب الدكتوراه في الصحة العامة بجامعة جورجيا بأثينا.

وقال شين إن التطور المبكر أو المتأخر لنظام الجسم الواحد يمكن أن يكون له تأثير على أجهزة الجسم الأخرى، لكن الدراسة لم تثبت السبب والنتيجة.

وتشير البيانات إلى أن الفتاة المتوسطة في الولايات المتحدة تبلغ دورتها الأولى وهي في الثانية عشرة من عمرها، وعندما تبدأ النساء في الحيض في سن مبكرة، قد لا يتطور نظام القلب والأوعية الدموية بشكل كامل حتى الآن، لذلك قد يعرضهن لخطر أكبر.

وأوضح شين في بيان صحفي للجامعة أن الارتباط بين الحيض المبكر وارتفاع ضغط الدم كما هو متوقع في هذه الفئة من السكان.

وتضيف الدراسة إلى فهم كيف يمكن لعمر المرأة في الحيض وانقطاع الطمث أن يؤثر على خطر إصابتها بمرض مزمن في وقت لاحق من العمر، وفقًا للباحثين، لم يجد الباحثون علاقة قوية بين العمر عند انقطاع الطمث وضغط الدم، بمجرد السيطرة على عوامل نمط الحياة الأخرى.

وذكر شين أن أي رابط اكتشفوه في هذه المرحلة من الحياة قد تم تفسيره بالكامل من خلال مؤشر كتلة الجسم - وهو مقياس للدهون في الجسم يعتمد على الوزن والطول.

وأضاف: "هذا يشير إلى أن إدارة وزن الجسم حول مرحلة انقطاع الطمث أمر بالغ الأهمية في إدارة ضغط الدم للنساء في سن انقطاع الطمث، ونعتقد أن هذه النتيجة ليست خاصة بالنساء الصينيات وقد تنطبق على النساء في جميع البلدان".

ads
ads
ads