القاهرة : السبت 23 مارس 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
تقارير ومتابعات
الخميس 14/مارس/2019 - 12:21 م

طبيب الإستئصال الكبدى: عملية التبرع معقدة وأستغرقت 12 ساعة

الدكتور أحمد الجندي
الدكتور أحمد الجندي
شيماء حمودة
dostor.org/2552438

قال الدكتور أحمد الجندي، استشاري جراحات أمراض الكبد، والقنوات المرارية والبنكرياس، المسؤول عن إجراء عملية التبرع الكبدي للصديقين محمود عبد الله، وعبد الله أبو المجد، إن العملية كانت معقدة، لأن المريض ترك فترة طويلة منذ إصابته وتغاضي عن الأعراض الأولى والتعرف على سببها، ولم تتم عملية التشخيص إلا بعدما تدهوت حالته وساءت حالة الكبد، مكملًا أن المريض عندما تصل حالته للتليف الكبدي، لابد من علاجه بنقل جزء من شخص حي، حيث أن مصر لا يوجد بها نقل من متبرعين متوفيين أو حديثي الوفاة.

وتابع،: عند إجراء عملية النقل الكبدي، وجدنا أن "عبد الله" المتبرع لا يوجد أحدا من أفراد عائلته يتوافق معه كي يصلح للتبرع، حتى ظهر صديقه "محمود عبد الله" وأبلغنا بقراره للتبرع لصالح صديقه، وبناء عليه تم الدخول في مرحلة الفحوصات المعملية والأشعات الطبية، للتأكد من صلاحية عمليه النقل الكبدي والتأكد من مطابقته للمواصفات، وأيضًا التأكد من مقياس الأمان على صحة "محمود" المتبرع منه، للحفاظ على سلامة حياته فيما بعد.

وأكد أن الجزء الكبدي الذي تم نقلة قدر ب 60 % شاملا الفص الأيمن بالكامل، في عملية استغرقت ما يقرب ال 12 ساعة متواصلة، بمشاركة فريق طبي متخصص مكون من 16 طبيب وطبيبة من جراحة وتخدير ورعاية مركزة.

وعن عمليات نقل الكبد من جسد لآخر، قال إن الجسد لابد أن لا يقل الكبد فيه عن 30 % وهى درجة الأمان بالنسبة للشخص، وما يسمح باستئصاله 75 % فقط وهذا لا يكون في حالة التبرع وتكون في حالة الأورام، والجميل أن الكبد لديه خاصية هامة جدا وهي إعادة تجديد الجزء المتبقي منه لكي يعوض الجزء الذي تم استئصاله.

فهذا النوع من العمليات الجراحية موجود في مصر منذ عام 2002، وتجرى بشكل مؤسسي بالجامعات التي لديها برامج زراعة الأعضاء، وأيضا هذا النوع أصبح من ضمن البرنامج الرئاسي للقضاء على قوائم الإنتظار وأصبحت الدولة تتكفل بكامل تكلفة عمليات الزراعة عن سابقًا والتي كانت نسبة التبرع فقط 100 ألف جنيه من قبل الدولة، ورفعت التكلفة ل 300 ألف جنيه تقريبا ومع توفير كامل المستلزمات الخاصة وهي خدمة غير مسبوقة في السنوات الماضية، مكملًا أننا كنا نعاني في السنوات الماضية من توفير الدعم للمرضى لأن هذه العمليات كبيره ومعقدة.





طبيب الإستئصال الكبدى: عملية التبرع معقدة وأستغرقت 12 ساعة
طبيب الإستئصال الكبدى: عملية التبرع معقدة وأستغرقت 12 ساعة
طبيب الإستئصال الكبدى: عملية التبرع معقدة وأستغرقت 12 ساعة
طبيب الإستئصال الكبدى: عملية التبرع معقدة وأستغرقت 12 ساعة
ads
ads