القاهرة : الخميس 21 فبراير 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
حوادث
الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 07:08 ص

"النقض" تنظر طعن الجناح العسكرى المسلح للإخوان بقوائم الإرهاب.. اليوم

محكمة ـ أرشيفية
محكمة ـ أرشيفية
عادل عبد العال
dostor.org/2513703

تنظر محكمة النقض برئاسة المستشار أسامة توفيق الطعن المقدم من 219 متهمًا من قيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، اليوم الثلاثاء، على قرار المحكمة الصادر في 24 يوليو 2017 بإدراجهم على قوائم الكيانات الإرهابية لمدة 3 سنوات.

والمتهمون هم: محمود عزت ومحمد عبدالرحمن المرسي، ومحمود حسين "أعضاء مكتب الإرشاد" والقيادي بالتنظيم الدولي للجماعة إبراهيم منير، وناصر الفراش، وعمر عبدالغني، ومحمد سويدان، وحسام شندي، والسيد طلعت، وعبدالحميد عيسى، والسيد طمان، وجمال حشمت، وعلي بطيخ، وأمير بسام، وحلمي الجزار، ورجب البنا، وصبري خلف، ومحي الزايط، ومصطفى المغير، ومدحت الحداد، وممدوح مبروك، ومحمد البحيري وهمام علي يوسف، ومصطفى طلبة ونجلة يوسف القرضاوي، وذلك في القضية رقم 316 لسنة 2017 التي تتضمن ارتكابهم العديد من الوقائع أبرزها تشكيل جناح عسكري لجماعة الإخوان الإرهابية، وتمويل أعمال العنف، واستهداف الشرطة والجيش والقضاة.

كانت النيابة أثبتت في تحقيقاتها أن التنظيم ضم عددًا من اللجان النوعية؛ فتولي مجدى زايد اللجنة السياسية والتواصل مع القوى السياسية المناهضة لنظام الحكم، وتولت اللجنة الإعلامية التحريض عبر مواقع الإنترنت والقنوات الفضائية على تنفيذ عمليات إرهابية ضد قوات الجيش والشرطة والقضاة ونشر الأخبار الكاذبة، وتولت اللجنة المالية توفير الدعم والإمداد بالأسلحة والمفرقعات من خلال عدد من المشروعات المملوكة للإخوان من بينها شركات العربية للمقاولات والسرايا جروب وبروفيت للاستثمار العقاري والريادة العقارية والفرسان لتجارة وتوريد مواد البناء والأندلس للاستثمار العقاري وكواترو للاستثمار العقاري.

ووجهت النيابة لما يسمى بـ«اللجنة الشرعية» التي يتولى مسئوليتها مجدي شلش، تهمة إعداد البرامج والدورات التثقيفية والتأصيل الفكري للعمليات الإرهابية، بالإضافة إلى لجنة التأزيم التي قالت النيابة إنها تتولى استغلال الأزمات لتأليب الرأي العام والتحريض على إسقاط نظام الحكم القائم بالبلاد، ولجنة الحراك التي يتولى مسئوليتها المكنى "فادي الفكهاني"، ولجنة رصد وجمع المعلومات المتهم بقيادتها مدحت العاجز وقدمتها للمحكمة وطالبت بإدراج 1500 متهم على قوائم الكيانات الإرهابية لمدة 3 سنوات طعن 296 متهما على قرار الإدراج أمام محكمة النقض.

ads
ads
ads
ads