الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 الموافق 23 صفر 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
RevUP Advertisements

النقابة العامة للكيماويات ولجانها الفرعية يؤيدون التعديلات الدستورية وملايين العمال يدعمون الرئيس

الإثنين 11/فبراير/2019 - 05:41 م
الكيميائي عماد حمدي
الكيميائي عماد حمدي
مريم جبل
طباعة
أصدرت لجان نقابية من داخل مواقع العمل والإنتاج التابعة للنقابة العامة للكيماويات برئاسة الكيميائي عماد حمدي بيانات تؤيد التعديلات الجديدة في الدستور، وتدعو للتمسك وتعبر عن الدعم الكامل للسياسات الراهنة بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي مشيدة بعودة دور مصر الريادي عربيا وإفريقيا ودوليا.
حيث أعلنت اللجنة النقابية بشركة ممفيس للأدوية تأييد التعديلات الدستورية برئاسة طارق عبد العزيز عشماوي والتابعة للنقابة العامة للكيماويات، وعبرت عن ترحيبها بالتعديلات الدستورية التي وافقت عليها اللجنة العامة بمجلس النواب منذ أيام، لاسيما مادة مدة الرئاسة لتكون 6سنوات بدلا من 4سنوات وعلى فترتين فقط، وقالت اللجنة في بيان لها اليوم أن ترحيبها بتلك التعديلات نابع من إيمانها الكامل بالجهود والدور الذي يقوم به الرئيس في الحفاظ على الشركات العامة ومصالح العمال وتبنيه حملات من شأنها توفير حياة كريمة للمواطنين وفي القلب منهم العمال.
وذكرت اللجنة النقابية أن الأوضاع التي تمر بها البلاد من تحديات داخلية وخارجية تفرض اتخاذ كل الخطوات التي من شأنها تحقيق الاستقرار مشيدين بتعليمات الرئيس بضرورة إعادة التأهيل مع ضخ استثمارات مناسبة،حتى تعود الشركات إلى رياديتها وقوتها الاقتصادية.
ومن جانبها أشادت اللجنة النقابية بشركة النيل للأدوية برئاسة سيد إبراهيم سيد والتابعة للنقابة العامة للكيماويات بالتعديلات الدستورية ومد فترة الرئيس من 4إلى 6سنوات وعودة مجلس الشورى، مؤكدة على أن العمال بالشركة يلمسون الحس الوطني والحرص من جانب الرئيس السيسي على النهوض بالصناعة وتطويرها، إضافة إلى اعتبار حقوق العمال خط أحمر ونص بيان اللجنة النقابية اليوم أن العمال متفائلون بالسياسات الراهنة ومناخ الاستثمار.
ومن جانبها أصدرت اللجنة النقابية بشركة العربية للأدوية برئاسة شريف عبد العزيز محمد بيانا أعلنت فيه تأيدها للتعديلات الدستورية،وقالت اللجنة النقابية أن الأوضاع الراهنة وخطة الرئيس الخاصة بتطوير الصناعة وزيادة الإنتاج لا تكفيها مدة أربعة سنوات خاصة وأن هذه الخطة تحيط بها تحديات داخلية وخارجية وتحتاج إلى الاستمرار والمثابرة والعمل اليومي، وأشادت اللجنة النقابية بمواقف الرئيس ومن خلفه الجيش والشرطة والشعب في مواجهة الإرهاب وتحقيق الاستقرار للبلاد.
كما أعلنت اللجنة النقابية بشركة سيد للأدوية برئاسة ممدوح أحمد عمارة والتابعة للنقابة العامة للكيماويات، عن موافقتها ودعمها للتعديلات الدستورية الجديدة وكشفت اللجنة في بيان لها اليوم عن دعمها الكامل لسياسات الرئيس في مسيرة التنمية والتعمير وعودة مصر إلى دورها الريادي عربيا وإفريقيا ودوليا وأثنت اللجنة على إهتمام الرئيس بالعمال وحرصه على استقرارهم والنهوض بشركاتهم رغم التحديات الراهنة.
كما أعلنت اللجنة النقابية لشركة النصر للكيماويات الدوائية برئاسة فتحي صابر أبوباشا في بيان رسمي عن تأييدها للتعديلات الدستورية، وأكدوا أن دعم العاملين في كافة المواقع يأتي في إطار تحقيق الإستقرار وتدعيما للدور المصري الذي بدأ يستعيد رياديته عربيا وأفريقيا ودوليا وأوضحت اللجنة على دعم اللجنة النقابية ممثلة عن العمال لمسيرة الدولة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي في معركة التنمية ومعركة مواجهة الإرهاب والتطرف.
ومن جانبها أصدرت اللجنة النقابية بشركة البويات والصناعات الكيماوية برئاسة باكين صلاح بيانا أعلنت خلاله تأييدها للتعديلات الدستورية وأكدت أنها داعم قوي لسياسات الرئيس في معركة التنمية والإنتاج والنهوض بالصناعة والإقتصاد وذكرت اللجنة أن التعديلات ومبادئها تصب في بناء مصر الحديثة وبناء الانسان المصري موضحة أنها أمر ضروري حيث ثبت بالواقع العملي ان مدة الأربعة سنوات لا تكفي لبناء دولة مصر ولابد من زيادتها لإستكمال البناء والمشروعات وإن إنشاء مجلس الشيوخ يأتي للإستفادة بخبرات العلماء في مصر من خلال الدور التشريعي والرقابي.
كما أعلنت اللجنة النقابية لشركة العبوات والمستلزمات الطبية برئاسة محمد عبد الظاهر عن موافقتها على التعديلات الدستورية إضافة إلى عودة مجلس الشورى وغيرها وقالت اللجنة في بيان لها أن موافقتها تأتي في ثقة العمال في سياسات وقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي ونجاحه في تخليص البلاد من الإرهاب والتطرف في ظل تكتل وتلاحم الجيش والشرطة والشعب وفي القلب منه العمال.
كما أعلنت اللجنة النقابية لشركة اسكندرية للأدوية برئاسة أحمد عبد الستار على في بيان لها أن الملايين من العاملين مع التعديلات الجديدة خاصة المادة التي تخص مدة رئيس الجمهورية لتصبح 6سنوات بدلا من 4 وعلى فترتين مشيرة أن مدة الأربعة سنوات غير كافية للرئيس لإستكمال مشروعات التنمية ومواجهة التحديات الراهنة خاصة الإرهاب وتوجهت اللجنة النقابية بالتقدير للسياسة الحالية بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي والتي حققت إنتصار غير مسبوق على الإرهاب وقوى الشر وأثنت على دور مصر الريادي وتحسين مناخ الاستثمار حسب الشهادات الدولية، الأمر الذي يعود بالنفع على المواطن البسيط الذي يضعه الرئيس على رأس أولوياته ويظهر ذلك من خلال حملات الرئيس ومنها 100 مليون صحة وحياة كريمة ونور حياة وغيرها.
ads