القاهرة : الثلاثاء 19 فبراير 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
تقارير ومتابعات
الإثنين 11/فبراير/2019 - 11:55 ص

ماري منيب "حماة السينما المصرية"..ظهرت موهبتها في الثانية عشر وقدمت 200 فيلم

ماري منيب
ماري منيب
إيمان ماهر
dostor.org/2512660

احتفى محرك البحث الأشهر عالميًا "جوجل" بذكرى ميلاد الفنانة القديرة ماري منيب، حيث يوافق اليوم 11 فبراير عيد ميلادها الـ 114.

وترصد«الدستور» أبرز المحطات في حياتها.

«النشأة»
ولدت الفنانة ماري منيب في الحادي عشر من فبراير عام 1905 م، والاسم الحقيقي للفنانة ماري منيب هو ماري سليم حبيب نصر الله، ولكن اسم الشهرة أو الاسم الفني هو ماري منيب،.


«بدايتها الفنية»
ظهرت موهبتها الفنية في سن مبكر، بعد وفاة والدها وهي في الثانية عشرة من عمرها عملت بعد ذلك في فرقة الجزايرلي ثم على الكسار ثم أمين عطا الله ثم بشارة وكيم، وكان أخرهم فرقة رمسيس والريحاني.

عملت بفرقة الريحاني حتى توفى الفنان نجيب الريحاني في عام 1949، وقدمت مع الفنان عادل خيري أشهر مسرحياتها “الا خمسة”.

في عام 1934 بدأت مشوارها بالسينما، حيث قدمت فيلم”ابن الشعب”، وكان آخر فيلم قدمته هو “لصوص ولكن ظرفاء” عام 1969 مع الفنان عادل إمام وأحمد مظهر.


«زواجها»
تزوجت ماري في سن 14 عاما من الممثل الكوميدي فوزى منيب، والذي ظلت تحمل لقبه خلال مسيرتها الفنية، وأنجبت منه طفلين.

تزوجت للمرة الثانية من المحامي عبد السلام فهمي زوج شقيقتها التي توفيت لتربي أبنائها، وأنجبت منه ولدان وبنتا، وأشهرت إسلامها في محكمة مصر الابتدائية عام 1937.


«أعمالها»
قدمت ماري منيب ما يقرب من 200 فيلم، أشهرها دور الحماة المشاكسة، وقدمت هذا الدور في سلسلة أدوار، من أبرزها: حماتي قنبلة ذرية (1951)، والحموات الفاتنات (1953)، وحماتي ملاك (1959).


«وفاتها»
لم تترك الفن حتى آخر أيامها ففي أحد الأيام بعد عودتها إلى المنزل وتناولها العشاء نامت ولم تستيقظ بعد، ذلك في فجر يوم 21 يناير عام 1969، وشيعت لها جنازة مهيبة من جامع عمر مكرم، بميدان التحرير.

ads
ads
ads
ads