السبت 17 أغسطس 2019 الموافق 16 ذو الحجة 1440
ads

في ذكرى وفاته.. هل يعطى إبراهيم الفقى محاضرات للموتى؟

الأحد 10/فبراير/2019 - 08:29 م
الدكتور إبراهيم الفقي
الدكتور إبراهيم الفقي
عبد الرحمن جميل
طباعة
في ذكرى وفاته الموافق اليوم، في الحادث الذي وجد فيه الدكتور إبراهيم الفقى وشقيقته ومربية أطفال، موتى اختناقا في حريق تعرض له مركز الفقى للتنمية البشرية بالطابق الثالث، وامتد لباقى أدوار العقار، كانت كلمات الموت ليس لها أي وجود في حياة الفقي إلا في أحد المواقف.

كتب الفقي في كتابه "قوة الثقة بالنفس"، أذكر موقفًا طريفا أن أحد الأشخاص سألني مرة في أحد المحاضرات.. عندما تموت يا دكتور فماذا ستفعل؟ يقول الفقي أن السؤال كان عجيبًا وغريبًا، مشيرا إلى أنه رد عليه قائلا: أنا لو مت سألقي محاضرات للميتين أتكلم فيها عن الطاقة.

ويضيف الفقي في كتابه، لقد قابلت أشخاصا لا يتحركون لخوفهم الشديد من الموت، متسائلا: لماذا يخافون من الموت إلا إذا كانوا مقصرين في حق ربهم وفي حق أنفسهم؟

وتابع ناصحا، لابد أن تعد نفسك لهذه اللحظة وأن تفكر دائما أن هذه اللحظة ربما تكون لحظتك الأخيرة.

ويعتبر الكثيرين أن موت الدكتور إبراهيم الفقي قد يكون مخطط مسبقًا، حيث إن هناك العديد من الدلائل على أن الحادث كان متعّمدًا، لأنه لا يعتاد على البقاء نائمًا في الصباح، حيث إنه معتاد على الاستيقاظ باكرًا لأداء صلاة الفجر وقراءة القرآن الكريم ومن ثم متابعة عمله، وفي حالة كان الدكتور إبراهيم الفقي مستيقظًا، فكان لا بد منه أن يلاحظ الحريق وتسلل الدخان إلى بيته.
ads