القاهرة : الثلاثاء 19 فبراير 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
مصر
الأحد 27/يناير/2019 - 01:03 م

"القابضة للمياه": تعاون مصري هولندي لإنشاء مركز للتنبؤ بالأمطار

المهندس ممدوح
المهندس ممدوح
أ ش أ
dostor.org/2492052

كشف المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي أن هناك تعاونًا مصريًا هولنديًا؛ بهدف إنشاء مركز إنذار مبكر للتنبؤ بالأمطار، وفقا لأسس علمية مزودا بالمعدات الحديثة والأفراد المدربة على غرار الموجود في هولندا.

جاء ذلك خلال افتتاح ورشة عمل حول "الإجراءات الإستراتيجية للتكيف مع الفيضانات في المدن المصرية"، اليوم الأحد، لمناقشة آليات وضع إنذار مبكر ومجابهة المخاطر المتوقعة والاستفادة من مياه الأمطار، وذلك بحضور خبراء دوليين.

وأكد رسلان ضرورة تفعيل إجراءات استراتيجية التكيف مع الفيضانات، والتي أصبحت من الأمور المهمة خاصة عقب التغيرات المناخية وسقوط كميات مياه غير مسبوقة فاقت القدرة الاستيعابية للشبكات بمحافظة الإسكندرية عام 2015، وكانت بمثابة إنذار مبكر لمجابهة مخاطر الظواهر الطبيعية كالفيضانات والسيول.. منوها بالتعاون مع هيئة الأرصاد الجوية لتحديد كميات الأمطار مسبقا وأماكن سقوطها، ووضع خطط طوارئ ونشر المعدات.

ومن جهته، قال الدكتور كريس زنفنبرجن أستاذ الفيضانات في الأنظمة الحضرية بمؤسسة اليونيسكو "إن هناك تعاونا هولنديا مصريا في مجال الإنذار المبكر لمخاطر الفيضانات، حيث أن القرن الحالي هو قرن مجابهة مخاطر الفيضانات والسيول، ويجب تكثيف العمل عقب تلك الظواهر المناخية؛ لتقليل الآثار السلبية".
وبدوره، أوضح الدكتور جورج دي زوارت رئيس قسم الاقتصاد ومستشار الزراعة بالوكالة الهولندية أن النموذج الحالي لمجابهة الفيضانات والأمطار بالإسكندرية يجب أن يحتذي به في السواحل المصرية.

وأضاف أن تقليل مخاطر الفيضانات ونظم الإنذار المبكر موضوعات مشتركة بين الحكومتين المصرية والهولندية، لذا يجب أن نبذل كل الجهد للتمكن من البقاء في مواجهة التحديات الكثيرة التي نواجهها، مشيرًا إلى أنه خلال 35 عاما القادمة سيتضاعف عدد سكان مصر، لذا يجب أن تكون هناك مصادر بديلة وحلول لتقليل الآثار السلبية والاستفادة من مياه الأمطار.

ads
ads
ads
ads