الأحد 25 أغسطس 2019 الموافق 24 ذو الحجة 1440
ads

"كنائس الشرق الأوسط" يشيد بالافتتاح المتزامن لمسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح

الخميس 24/يناير/2019 - 05:15 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
أ ش أ
طباعة
أكدت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط، أن افتتاح كاتدرائية (ميلاد المسيح) ومسجد (الفتاح العليم) في آن معا، بالعاصمة الإدارية الجديدة، يعكس الوحدة الوطنية في مصر، مشيدة بهذا الافتتاح المتزامن للكاتدرائية والمسجد لما له من دلالة إيجابية.
جاء ذلك في ختام الاجتماع الدوري للجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط، والذي عقد على مدى يومين في مقر بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، ببلدة (العطشانة - بكفيا) في لبنان.
من ناحية أخرى، أعرب المجتمعون عن تطلعهم لعودة العمل إلى المؤسسات الدستورية في لبنان، ولا سيما في ما يتعلق بالإسراع في تشكيل الحكومة الجديدة، وإحلال السلام في سوريا والعودة الكريمة والآمنة للنازحين السوريين إلى وطنهم.
كما أعربت اللجنة التنفيذية عن الأمل في استعادة العراق عافيته وعودة من اقتُلعوا من أبنائه إلى أرضهم، وتحقيق قيام دولة فلسطين بما تنص عليه القرارات الدولية ذات الصلة وعودة اللاجئين الفلسطينيين بما يصون هويتهم الوطنية ويحمي منطق العدالة، مع التأكيد على رفض قرار إعلان القدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي.
ads
ads

ads