الثلاثاء 20 أغسطس 2019 الموافق 19 ذو الحجة 1440
ads

نظام روسي جديد لالتحام المركبات مع المحطة الفضائية الدولية

الثلاثاء 08/يناير/2019 - 05:15 م
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
أنجزت روسيا إنتاج واختبار منظومة جديدة لالتحام المركبات الفضائية، مع المحطة الفضائية الدولية.

وقالت شركة "النظم الفضائية الروسية"، إنها أنجزت إنتاج واختبار هذا الجهاز الرقمي الجديد الذي يحمل اسم "كورس م ك ب".

وأشارت الشركة، إلى أن الجهاز الجديد، سيستخدم لتنفيذ التحام المركبات الفضائية المأهولة ومركبات الشحن مع القسم الروسي في المحطة الفضائية الدولية.

وتتكون معدات منظومة الالتحام المذكورة، من قسم فعال -"Kurs-A" وقسم سلبي- "Kurs-P". ويثبت القسم الأول على المركبة الفضائية ويقوم بقياس كافة معايير المتبادلة بين الاقتراب والالتحام، يقع القسم الخامل أو السلبي على سطح المحطة وهو الذي يتلقى الإشارات من القسم الفعال، ويعيد إرسالها وينقل المعلومات عن السرعة والمسافة إلى جهاز التحكم لدى رواد الفضاء.

ويجري منذ عام 1986، استخدام منظومات "كورس" بنماذجها وموديلاتها المختلفة، بنجاح في مجال تكنولوجيا الفضاء، وهذه المعدات كانت تصمم في أوكرانيا وبقيت تنتج هناك حتى عام 2002 في أحد مصانع كييف.

وبعد عام 2002، تم تصنيع هذه المعدات في روسيا باستخدام القطع المكونة الأوكرانية.

منذ عام 2003، قامت روسيا بتصميم معدات رقمية محلية تحت اسم "Kurs -NA"، وتم اختبار المنظومة الجديدة في 2012، ومنذ عام 2015 تم تركيبها على كل مركبات الشحن الفضائية الروسية، واعتبارا من عام 2016 بدأت عملية تصميم منظومة جديدة تحت اسم Kurs-MKP، والمنظومة الجديدة أخف وزنا وأقل استهلاكا للطاقة من سابقاتها.
ads
ads