القاهرة : الأربعاء 20 مارس 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
محطة مصر
السبت 05/يناير/2019 - 08:57 م

"الخازوق" صحيفة تسببت فى نفى "بيرم التونسى"

الخازوق صحيفة تسببت
عبد الرحمن جميل
dostor.org/2462997

يتوافق اليوم السبت مع ذكرى وفاة الشاعر المصري الراحل محمود محمد مصطفى بيرم الحريري في 1961 وشهرته «بيرم التونسي»، ويُعد من أشهر شعراء العامية المصرية.

ربط الفن بين بيرم وبين سيد درويش وعمق صداقتهما، وجمعهما في السهرات الفنية التي كانت تشهدها الإسكندرية في ذلك الوقت، وكتب بيرم لدرويش عدة أغان.

ودخل بيرم مجال الصحافة حيث أصدر صحيفة «المسلة»، وطبع من أول عدد خمسة آلاف نسخة، ونزل بيرم في يوم 4 مايو 1919 ليوزعها بنفسه على المقاهي، وفي محطة الإسكندرية، وعلى الطلبة، وموظفي دواوين الحكومة والتجار.

واحتوت أعداد جريدة المسلة على مهاجمة الاستعمار، وأصبح بيرم مصلحًا اجتماعيًا، فكان يهاجم المرأة الجاهلة والتربية الخطأ والمظاهر الكاذبة والإسراف، وكان يهتم بوصف حالة الذل والهوان والضيق الذي وصل إليه أبناء الشعب المصري، وينتقل إلى وصف حالة الفلاح المصري.

وظل مستمرًا في إصدار صحيفته حتى وصل إلى العدد رقم 13، والتي شن بيرم فيه هجوما زجليًا على السلطان فؤاد وابنه فاروق، وعلى إثر ذلك أصدر السلطان أمرًا بإغلاق تلك الصحيفة بلا رجعة.

لكن بيرم عانده وأصدر صحيفة أخرى اسمها "الخازوق" والتي صدر منها عدد واحد فقط ثم أغلقت ونفي بيرم بعدها إلى تونس.

ads
ads