القاهرة : الأربعاء 16 يناير 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
لايف ستايل
الثلاثاء 04/ديسمبر/2018 - 07:18 م

دراسة تكشف عن اكتئاب الرجل بعد الولادة

دراسة تكشف عن اكتئاب
نور أيمن
dostor.org/2422598

ظهر في الآونة الأخيرة بصورة كبيرة انتشار مرض بين السيدات بمسمى "اكتئاب ما بعد الحمل"، فعادة ما تُصاب بذلك المرض الأم بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث لها خلال فترة الحمل وبعد الإنجاب، لكنه لا يعرف الجميع أن الأب يمكن أن يصاب أيضًا باكتئاب ما بعد الولادة.

فأصبح الرجال أيضًا في عرضة للمرض بعد ولادة زوجاتهم، بسبب خوفهم من المستقبل وإصابتهم بالقلق بالأخص عقب قدوم مولوده الأول، فبدأ الطفل في البكاء والصراخ ليلًا يزيد من توتر الأب مما يأتي به للإصابة بحالات اكتئاب ويبدأ في النفور من المنزل، وتخلق المشاكل.

يصاب الرجال بالاكتئاب بعد ولادة زوجاتهم وفق وكالة رويترز البريطانية، حيث كشفت دراسة في نيوزلاندا شملت 4 آلاف رجل، أن نحو 6% ظهرت عليهم أعراض الاكتئاب في إحدى المراحل خلال فترة الحمل أو في الأشهر التسعة التالية للولادة، فأوضح بعض العاملين على الدراسة أن من المهم تفهم الأزواج إمكانية إصابة الرجل بإكتئاب ما بعد الولادة مثل الزوجة، فنحو 3% من الرجال ذكروا مرورهم بنوبة اكتئاب، فبرغم أن جميع الباحثين يركزون في دراستهم على اكتئاب المرأة إلا أن الرجل أكثر عرضة للاكتئاب خلال الحمل وبعد الولادة لزوجته.

تعتبر أسباب اكتئاب الرجل بعد انجاب زوجته:

-قلق الزوج وقلة نومه
-جنس المولود
-الخوف من الأعباء المادية وزيادة المصاريف
-اكتئاب الزوجة ما يترتب عليه اكتئاب الزوج
-تركيز الزوجة وانشغالها بمولدها الجديد واهمال الزوج

وبحسب رويترز يمكن تجاوز اكتئاب الرجل بعد ولادة زوجته عن طريق عدة خطوات:

-مشاركة الزوجة حمل الطفل الجديد وتنفيذ متطلباته سويًا مما يخلق جو من الألفة ويفسح مجال للرجل في تحقيق متطلباته من قبل زوجته.

-تعبير الزوج عن مشاعره دون خجل حول خوفه وقلقه من كونه أب للمرة الأولى، فالتحدث فيما يرهق يمكن بدورهه أن يزيل الهموم وينفس عن الروح.

-للزوجة دور في الحد من شعور زوجها بالتوتر والخوف من المستقبل عن طريق التقرب منه والتحدث معه ومشاركته التفكير في حلول للأزمات.

ads
ads