رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 25 يناير 2021 الموافق 12 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

منها "الاعتذار".. 10 أشياء يتجاهلها الأزواج تجعل حياتهم أفضل

الإثنين 15/أكتوبر/2018 - 08:56 ص
جريدة الدستور
هدير القاضي
طباعة
من المعروف إن شهر العسل يكون مليء بالرومانسية والحب الذي لا يدوم طويلا بسبب عبء المسئوليات التي تقع على كاهل الزوجين كالعمل الوظيفي والعمل المنزلي والأطفال، فيتعثرون في الروتين اليومي للحياة.

وبطبيعة الحال يؤثر روتين الحياة بشكل سلبي على العلاقات بين الزوجين، لذا إذا كانت علاقتك تبدو قديمة أو بعيدة عن التوازن في الآونة الأخيرة، فإليك بعض الطرق الإيجابية لتحسينها.


فيما يلي 10 أشياء تجعل شكل العلاقة أفضل:

1- التواصل هو المفتاح:
بغض النظر عن أي شيء، سيظل التواصل عنصرًا أساسيًا في العلاقة الزوجية السليمة، لا يمكن أن تكون لديك علاقة دائمة بدون تواصل قوي لأنها تساعد كلاهما على البقاء متصلين ببعضهما البعض.

وبعد فترة، يبدأ الأزواج في الابتعاد عن بعضهم البعض وينسون أن البقاء على التواصل بينهما يتطلب بذل مزيد من الجهد، فبدلا من مشاهدة التلفاز بمجرد العودة إلى المنزل تحدث مع شريكك عما دار في يومكم لتفتحوا مجال للاتصال.


2- قول "أنا أحبك":
مثله مثل التواصل، قد يكون قول "أحبك" لشريكك أن يسقط على قارعة الطريق بعد فترة، إلا أنه بحاجة إلى معرفة مقدار حبك له، لذا دع شريكك يعرف أنك ما زلت تحبه بعد كل شيء مررت به علاقتكما معًا، فهذه الكلمات الثلاث لهما السحر في تقرب الزوجين من بعضهما البعض.


3- مصالح مشتركة:
بالطبع، يجب أن يكون لدى كلا الشخصين هواياتهم الخاصة ومصالحهم خارج العلاقة، ولكن من المهم أيضًا مشاركة الأهداف والأنشطة مع بعضهم البعض، فإذا لم تكن لديك بالفعل هوايات مشتركة، فلماذا لا تجربا شيئًا جديدًا معًا لتزداد علاقتكما حيوية.


4- الاعتذار:
لسوء الحظ لا يزال الكثير من الناس يدعون أن غرورهم يسيطر على العرض والطلب خلال العلاقة مع الشريك، فكونك على صواب لا يهم تمامًا مثل الحفاظ على السلام بينك وبين شريكك، ستكون هناك أوقات تكون فيها على حق، والعكس، فالقدرة على الإقرار بانك مخطئ قد يساعد في بعض الأحيان على بناء الثقة بينكما.


5- التسامح:
الجميع سوف يؤذيك في مرحلة ما، عليك فقط أن تعرف من يستحق الألم، فتعلموا كيف تحبون مشاكلكم بدون إضافة وقود إلى النار، قد يجادل الأزواج من وقت لآخر لكن الأزواج الأقوياء دائمًا ما يتراجعون ويظهرون مغفرة بعضهم البعض.


٦- التنازل:
لا يمكن أن تحدث الحياة دائمًا بالطريقة التي تريدها، خاصة في الشراكة، فعندما تكون بمفردك يمكنك القيام بكل ما تريده دون الحاجة إلى الرد على أي شخص. ومع ذلك في العلاقة يحتاج الشخصان إلى المساومة والتضحية لجعل الأمور تعمل.
اسمح لشريكك باختيار مطعم لتناوله أو مشاهدة فيلم، حتى إذا لم يعجبك ذلك بالضرورة، ففي المرة القادمة يمكنك اختيار شيء يناسبك مع السماح لشريكك بالفرصة لاستكشاف اهتماماته أيضًا.


7. كن هنا الآن.
هذا يعني البقاء في اللحظة الحالية قدر الإمكان، فلا تفكر كثيرا في المستقبل أو الماضي، لأن ذلك لن يؤدي إلا إلى الاستياء، فتبادل اللحظات الثمينة مع شخص تحبه أفضل بكثير.


8- اسرق وقتا لنفسك:
الحياة تتطلب منا الكثير، لذلك استغل أي فرصة تحصل عليها وخصص وقتا لنفسك، خذ حمامًا ساخنًا، واقرأ كتابًا كنت ترغب في فتحه لبعض الوقت، أو شاهد برنامجًا تحبه، أو اذهب في رحلة طريق فردية.


9- حدد يوم:
بعد فترة من الوجود مع شريك حياتك، قد تهمل أشياء معينة، مثل تنظيف المطبخ أو إصلاح نفسك لتناول العشاء، فبطبيعة الحال لن تضع نفس الجهد كما فعلت في بداية العلاقة، لكن هذا لا يعني أنك تدع الأمور تنزلق منكما، فيمكن تحديد يوم كل أسبوع لإنهاء مهامك.


10- الدعم:
يجب أن يكون هذا الأمر معطى، لكن قد تلاحظ أن الأمور تبدأ في أن تكون أكثر حول "نحن" وأقل حول "أنت".

وبعبارة أخرى، يبدأ الزوجان بدمج مصالحهما ورغباتهما حتى يصبحا وحدة واحدة، وينسون أن كلاهما لديه أحلام وأهداف، فإذا كانت أهداف شريكك لا تتطابق مع أهدافك الخاصة، فتذكر أن تدعمه لتجد منه مثل الدعم.