الخميس 18 يوليه 2019 الموافق 15 ذو القعدة 1440
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
adsads
ads
ads
ads

الاستماع لممثل النيابة فى جلسة إعادة محاكمة المعزول مرسى

الأربعاء 10/أكتوبر/2018 - 03:09 م
 محمد مرسي
محمد مرسي
حسام التمساح
طباعة
ads
أكد ممثل النيابة في جلسة إعادة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي وآخرين في قضية "اقتحام الحدود والسجون والتعدي على المنشآت الشرطية" أثناء أحداث يناير 2011، أنه تم تنفيذ قرار المحكمة بالزيارة لأهلية المتهمين بالسجن.

وقال ممثل النيابة إنه تم عرض بديع على طبيب السجن لألم الظهر والمسالك البولية، وورد كتاب سجن ملحق المزرعة والتقارير الطبية وتسلمته المحكمة، وتبين أن هناك ٢ تقرير طبى، الأول فى ٢ أكتوبر أثبته أخصائي المسالك البولية، قائلا: يعانى من ضعف بسيط فى ارتفاع البول نتيجة تضخم البروستاتا، وبعمل أشعة على البطن والحوض تبين وجود تضخم حجمه ٤٥ جراما، وهو متوافق مع السن، ويحتاج لعلاج دوائي، وحالته مستقرة.

وبالكشف عليه من قبل استشارى جراحة العظام تبين أنه يعانى من آلام حادة أسفل الظهر مع وجود خشونة بالفقرات القطنية، وإتلاف قطنى بالفقرتين الثالثة والرابعة، ويحتاج لعلاج دوائي وتحفظى. كما قدمت النيابة إفادة بحضور حبيب العادلى للشهادة.

وتُعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين عصام أبو العلا، وحسن السايس، وأمانة سر حمدي الشناوي، وأسامة شاكر.

وسبق أن ألغت محكمة النقض، الأحكام الصادرة بالإدانة التي تراوحت ما بين الإعدام والسجن المشدد بحق مرسي و25 من قيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، وأمرت بإعادة محاكمتهم من جديد في القضية.

وتعود وقائع القضية إلى عام 2011 إبان ثورة يناير، على خلفية اقتحام سجن وادي النطرون والاعتداء على المنشآت الأمنية، وأسندت النيابة للمتهمين في القضية تهم الاتفاق مع هيئة المكتب السياسي لحركة "حماس"، وقيادات التنظيم الدولي الإخواني، وحزب الله اللبناني على إحداث حالة من الفوضى لإسقاط الدولة المصرية ومؤسساتها، وتدريب عناصر مسلحة من قبل الحرس الثوري الإيراني لارتكاب أعمال عدائية وعسكرية داخل البلاد، وضرب واقتحام السجون.
ads
ads
ads
ads