الجمعة 23 أغسطس 2019 الموافق 22 ذو الحجة 1440
ads

هذا ما تفعله حبوب منع الحمل في جسد المرأة

الإثنين 08/أكتوبر/2018 - 10:38 ص
جريدة الدستور
هدير القاضي
طباعة
تعتقد الكثير من النساء أن تناول حبوب منع الحمل من النوع المركب الذي يحتوي على هرموني الإستروجين والبروجيستيرون، يؤدي إلى زيادة الوزن، إلا أن الدراسات لم تثبت ذلك بشكل قاطع، وإنما توصلوا إلى قدرتها على تغيير شكل الجسم وكيفية تخزينه للدهون بصور غير متوقعة.

وقالت ماريا جالو، متخصصة الغدد الصماء بجامعة ولاية أوهايو، إن ربط المرأة بين حبوب منع الحمل وزيادة الوزن ربما يكون إيحاء، يعود إلى بوجود صلة بين الحبة وزيادة الوزن مرجعه نوع من الإيحاء، تعزيه قدرة البشر على إيجاد علاقات بين الأشياء حولهم ويطلق عليها "الأبوفينيا" أو "الاستسقاط"، وتكون المرأة فيها أكثر عرضة لهذه الظاهرة إذا ما توقعت زيادة وزنها مع تناول عقار جديد.

وأشارت الدراسة التي نشرها موقع "health"، إلى أن حبوب منع الحمل قد تغير شكل جسم المرأة وتركيبه ونسبة الدهون فيه، ويرجع ذلك لثلاثة أسباب رئيسية، العضلات، والاحتفاظ بالسوائل، والدهون.

وكشف ستيفن ريتشمان، المتخصص في أثر التمرينات الرياضية على وظائف الأعضاء بجامعة تكساس إيه آند إم، أن أجساد النساء تفرز هرمونات البناء، فالنساء التي تتعاطى حبوب منع الحمل يكون لديهم مادة دي إتش إي إيه في دمائهن بمستويات أقل كثيرا مما يتسبب في نمو أقل للعضلات.

وتساعد حبوب منع الحمل في تخزين الدهون في عدة مناطق بجسد المرأة كنمو الأرداف والثديين والحوض بشكل أكثر من غيرهم،علاوة على شعور المرأة بانتفاخ جسدها بشكل عام من خلال احتفاظ الجسم بسوائل أكثر من المعتاد تتسرب لاحقا إلى الخلايا الدهنية فتجعلها تنتفخ.
ads
ads
ads

ads