الجمعة 23 أغسطس 2019 الموافق 22 ذو الحجة 1440
ads

المؤشرات الأمريكية تسجل مستويات قياسية بعد تصريحات "جيروم باول"

الجمعة 24/أغسطس/2018 - 06:25 م
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
وسعت مؤشرات الأسهم الأمريكية من مكاسبها وسط تعاملات، اليوم الجمعة، ليصعد "ستاندرد آند بورز" و"ناسداك" إلى مستويات هي الأعلى على الإطلاق وسط تراجع الدولار.

وتلقت "وول ستريت" دعمًا قويًا من تصريحات رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي "جيروم باول" خلال مشاركته بالاجتماع السنوي لـ"جاكسون هول" والتي دافع خلالها عن الاستمرار في رفع معدلات الفائدة بشكل تدريجي.

ورفع المركزي الأمريكي معدل الفائدة مرتين خلال العام الحالي وسط توقعات بزيادات إضافية من المرجح أن تبلغ مرتين آخرتين في 2018.

لكن رسالة "باول" اليوم بشأن التضخم وأنه لم يخرج عن نطاق السيطرة أعادت التفاؤل مرة أخرى داخل أسواق الأسهم الأمريكية بعدم تسريع وتيرة تشديد السياسة النقدية.

كما أكد أعضاء في البنك المركزي الأمريكي أن شكاوى ترامب بشأن معدلات الفائدة لن تؤثر في قرارات السياسة النقدية.

وبحلول الساعة 3:19 مساءً بتوقيت جرينتش، صعد مؤشر "داو جونز" بنسبة تزيد عن 0.5% ليسجل 25791 نقطة ويربح 134 نقطة.

كما ارتفع مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" بنسبة 0.6% ليصل إلى 2873 نقطة مسجلًا مستوى قياسيًا جديدًا.

وشهد مؤشر "ناسداك" زيادة قدرها 0.8% ليصعد إلى 7944.6 نقطة بعد أن وصل إلى 7949 نقطة في وقت سابق من التداولات وهي أعلى مستوى في تاريخ المؤشر التكنولوجي.

وبالنسبة للأسبوع الحالي، فإن مؤشر "ستاندرد آند بورز" يتجه لتسجيل مكاسب بنحو 1.8% ليكون الصعود الثاني على التوالي أما مؤشرا "داو جونز" و"ناسداك" فيسيران على الطريق الصحيح نحو حصد أرباحًا قدرها 0.5% و1.6% على الترتيب.

وتعيش "وول ستريت" في سوق الثيران الصاعدة خلال الفترة الحالية بعد 3453 يومًا من التداول في النطاق الأخضر بدون هبوط بنحو 20%.

لكن هذه التصريحات انعكست سلبًا على أداء العملة الأمريكية والتي تراجعت مقابل معظم العملات الرئيسية.

وخلال نفس الفترة، تراجع المؤشر الرئيسي الذي يقيس أداء الورقة الخضراء مقابل 6 عملات رئيسية بنسبة 0.6% ليهبط إلى 95.097.

وتراجعت العملة الأمريكية مقابل نظيرتها الأوروبية الموحدة بنحو 0.7% ليصعد اليورو إلى 1.1620 دولار.

لكن الدولار استقر مقابل العملة المحلية لليابان عند مستوى 111.23 ين.
ads
ads
ads

ads