القاهرة : الجمعة 17 أغسطس 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
عالم
الجمعة 10/أغسطس/2018 - 11:13 ص

أوامر لجيش الاحتلال بمواصلة قصف غزة رغم الهدنة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
وكالات
dostor.org/2281349

أصدر مجلس وزراء الاحتلال الإسرائيلي الأمني المصغر، تعليماته للجيش بمواصلة عملياته ضد ما أسماه "عناصر إرهابية" في غزة، رغم تقارير عن بدء وقف لإطلاق النار.

وقال أبومجاهد المتحدث باسم لجان المقاومة الشعبية في تصريحات على صفحته على "فيس بوك"، إنه وبعد جهود مصرية ودولية بدأ وقف إطلاق النار بين" المقاومة الفلسطينية والاحتلال شريطة التزام الاحتلال"، بعد منتصف هذه الليلة.

ولم يرد أي تعليق رسمي إسرائيلي على التصريحات الفلسطينية، لكن مسئولًا اسرائيليًا تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته نفى التوصل لوقف إطلاق للنار، بحسب "رويترز".

ونادرًا ما يقر الاحتلال الإسرائيلي بالتوصل إلى أي اتفاق مع حماس، التي تصنفها على أنها جماعة "إرهابية"، وخاضت ضدها ثلاث حروب في العشر سنين الماضية.

ودمرت طائرات الاحتلال الإسرائيلي مساء الخميس مركز سعيد المسحال للثقافة والفنون، الذي يحتوى أيضًا على مكتب للجالية المصرية في قطاع غزة بعدد من الصواريخ، ما أدى لتدمير المبنى وإصابة 18 من سكان المباني المجاورة.

وقالت حماس، إن قيام إسرائيل بتدمير مبنى المسحال الثقافي، والذي يضم مكتبًا للجالية المصرية هو محاولة لتخريب جهود مصر التي تبذلها في القطاع.

وأضافت الحركة في تصريحات على لسان المتحدث باسمها حازم قاسم "استهداف إسرائيل للمركز الثقافي والجالية المصرية، هو سلوك همجي ينتمي لعصور التخلف التي تحارب الثقافة بالنار والبارود".

وشنت طائرات غارات ليل الأربعاء ويوم الخميس على أكثر من 150 هدفًا في غزة، وأطلق مسلحون فلسطينيون عشرات الصواريخ، من بينها صاروخ طويل المدى في عمق إسرائيل.

وقال مسئول فلسطيني تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته "نجحت الجهود المصرية في استعادة الهدوء بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل مما سيضع حدا للتصعيد الحالي".

وقال المسئول الفلسطيني: "الفصائل الفلسطينية ستلتزم بالتهدئة طالما التزمت بها إسرائيل".

وقتلت امرأة فلسطينية حامل وطفلتها الرضيعة في قصف إسرائيلي ليل الأربعاء، كما قتل أحد عناصر حماس، حسبما قال مسئولون طبيون في غزة.

ads
ads
ads