-
الإثنين 16 ديسمبر 2019 الموافق 19 ربيع الثاني 1441

" لحد امتى هفضل سنجل".. 4 أسباب تجعلك غير قادر على الارتباط

الجمعة 06/يوليه/2018 - 10:43 م
جريدة الدستور
زينب عتريس
طباعة
بين الساعة والأخرى تتغير أساليب الاتصال بين البشر، لكن يظل الحب والبحث عن شريك الحياة عامل مشترك في كل العصور، فبين انتظاره والبحث عنه يظل الناس في حيره، وعدم راحة، وقلق دائم، إلى أن يجدوه فيتخلل السلام الداخلي والإطمئنان، إلى النفس.

وفي إحدى أبحاثها عن العلاقات والعاطفة، وصفت الباحثة هيلين فيشر، أنواع الحب بـ" حب الغريزة"، "الإنجذاب"، "الإرتباط"، فأما الغريزة فهو الذي تنجذب إليه بسبب الرغبة والشهوة، والإنجذاب فهو حب الشخص والارتياح إليه دون سبب واضح ومعلوم، والإرتباط، فهو رغبة الإنسان في بناء أسرة، والشعور بالأمن والسكينة والاستقرار.

ومن ناحيته، يقول الدكتور جيريمي نيكولسون، الاستشاري النفسي، إن هناك أربعة أسباب تجعل الشخص غير قادر على الحصول على شريك حياته المناسب، وهى:

1- الرغبة في شيء لن تستطع الحصول عليه:
"البحث عن الفاكهة المحرمة"، تشعر أن متعتك ستكون مع الشخص المرغوب من الجميع أو الذي يكون "محط الاهتمام"، والمشكلة الحقيقية تكمن بشعورك بإنّك لا تستحقّ هذا الشخص، فهو أفضل منك، وهذا الإحساس بالنقص يبعد عنك من تحبّ.

2- التحيّز وانعدام الرؤية
كثيرا ما نتألّم في حياتنا العاطفيّة، نتيجة لعدّة أسباب منها قلة الخبرة أو سوء الاختيار أو الظروف المحيطة، فنلجأ لحماية أنفسنا، أحد الطرق السيئة للحماية هى محاولة خلق تحيزاتنا الخاصة، وضع دائرة مغلقة خوفا من الخوض فى علاقة فاشلة مرّة أخرى، وتتوقع فشلك فى أى خطوة من قبل أن تخطوها مايسمّى بـ" إعاقة ذاتية"، عندها ستكون فرصتك فى الارتباط بشخص مناسب صعبة جدًا، لأنك ستكون متوقع دائمًا منه الرفض.

3- الاعتماد على القدر
تتعامل معظم الناس مع قصص الحب على إنها تجربة وخطأ، وهناك قناعة تامة إن الموضوع "قسمة ونصيب "، فلا نحاول البحث عن الشخص المناسب، لكن ننتظر"القدر"، ممّا يجعل الشخص سلبي فى طريقة بحثه عن شريك حياته.

4- خطط واضحة
الحب والارتباط هو في الأساس خطوات عملية قبل ما يكون مجرد مشاعر، فلابد من اختيار وتحديد الشخص المناسب الشخص المناسب، لذا يجب أن يكون هناك نوع من أنواع المقابلات، مثل مقابلات العمل.