الخميس 20 فبراير 2020 الموافق 26 جمادى الثانية 1441

وزير المالية الفلسطينى: لن ندير ظهورنا لأسر الشهداء والأسرى

الخميس 05/يوليه/2018 - 11:39 ص
، شكري بشارة،
، شكري بشارة،
وكالات
طباعة
أكد وزير المالية والتخطيط الفلسطينى، شكرى بشارة، أن الحكومة ستواصل صرف مخصصات أسر الشهداء والجرحى والأسرى، تحت أى ظرف، رغم تداعيات "القانون الإسرائيلى"، بحجز مبالغ مساوية لهذه المخصصات من عائدات الضرائب الفلسطينية.

وقال بشارة لوكالة أنباء"وفا": "إن هذا القرار سيزيد العبء المالى وسيرفع العجز في الموازنة العامة، لكن على كل المجتمع الفلسطينى أن يواجه هذا التحدى، لأنه التزام أدبى وأخلاقي تجاه أولادنا وبناتنا وعائلاتهم".

وأضاف: "مسئولية الدولة والوطن الاعتناء بأبنائنا وبناتنا عندما يؤسرون بشكل غير قانوني في السجون الإسرائيلية، نحن ملتزمون بألا ندير لهم ظهورنا، بل نتبناهم، فليخصموا ما يريدون، نحن لن نتخلى عن مسئوليتنا".

وعن القرار الإسرائيلي، قال بشارة: "هم عمليًا أعطوا أنفسهم الحق القانوني بقرار صدر عن الكنيست بحجز أموال مماثلة لما ندفعه لعائلات الأسرى في السجون الإسرائيلية".

وأضاف: "هناك نحو 6500 أسير فلسطيني في السجون الإسرائيلية حاليًا، نحن ملتزمون برعاية أسرهم وبعضهم ملزمون بتعليمهم وتوفير الخدمات الصحية لهم، حتى بعد الإفراج عنهم".

الكلمات المفتاحية