السبت 21 سبتمبر 2019 الموافق 22 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

الإثنين.. وزير خارجية فرنسا يشارك في اجتماع "نورماندي" ببرلين

الجمعة 08/يونيو/2018 - 05:56 م
 وزير الخارجية الفرنسي
وزير الخارجية الفرنسي جون ايف لودريان
أ ش أ
طباعة
يشارك وزير الخارجية الفرنسي جون ايف لودريان، الإثنين المقبل، في اجتماع وزاري لمجموعة "نورماندي" في برلين؛ لبحث الوضع في أوكرانيا، لا سيما إنهاء النزاع في منطقة دونباس.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية - في بيان اليوم الجمعة - إن لودريان ونظيره الألماني هايكو ماس، سيشاركان في الاجتماع، حيث سيعرب لودريان عن أمل فرنسا وألمانيا في انخراط أطراف النزاع سريعًا في تطبيق اتفاقات "مينسك" التي تم توقيعها في سبتمبر 2014 وفبراير 2015.

وأوضحت الوزارة أن اجتماع برلين يأتي في أعقاب الاتصالات الأخيرة بين رؤساء دول وحكومات مجموعة نورماندي، مشيرة إلى اللقاء الذي جمع الرئيس إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والرئيس الأوكراني بيترو بوروشنكو، بمنطقة "اكس لا شابيل" في 10 مايو، بالإضافة إلى الزيارة إلى روسيا التي أجرتها ميركل في 18 مايو، وماكرون يومي 25 و26 مايو الماضي.

وأكدت وزارة الخارجية أن الأشهر القادمة ستكون حاسمة وأن مصداقية عملية السلام مرهونة بإحراز تقدم ملموس على الصعيد الأمني والسياسي والإنساني والاقتصادي، مشيرة إلى ضرورة بذل كافة الجهود لوقف الانتهاكات اليومية لوقف إطلاق النار وسقوط عشرات القتلى شهريا واستخدام الأسلحة الثقيلة، في ظل وضع إنساني متردي للسكان المقيمين في منطقة النزاع.

وأضافت أن فرنسا وألمانيا ستعرضان على روسيا وأوكرانيا - خلال الاجتماع المرتقب - مقترحات في كل هذه المجالات للمضي قدمًا نحو تطبيق كامل لاتفاقات مينسك، بما يسمح باستعادة سيادة أوكرانيا على الأراضي الخاضعة حاليا لسيطرة الانفصاليين في إطار الحكم الذاتي المحلي.

وتعد "رباعية نورماندي" صيغة لقاءات يجريها قادة كل من روسيا وفرنسا وألمانيا وأوكرانيا لبحث سبل تسوية الأزمة الأوكرانية.

ويرجع تاريخ صيغة "نورماندي" إلى يونيو 2014، حين التقى قادة الدول الأربع على هامش الاحتفالات بالذكرى السبعين لإنزال قوات الحلفاء في نورماندي أثناء الحرب العالمية الثانية.
ads