الأحد 26 يناير 2020 الموافق 01 جمادى الثانية 1441

علماء يتوصلون إلى وجود علاقة بين السل والشلل الرعاش

الخميس 24/مايو/2018 - 08:55 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أ ش أ
طباعة
كشفت دراسة طبية أجريت في كلية الطب جامعة لندن ونشرت فى مجلة "إيمبو" الطبية أن الآلية التي تستخدمها الخلايا المناعية لإزالة الالتهابات البكتيرية، مثل السل (TB)، قد يكون لها علاقة أيضا بمرض الشلل الرعاش.

وقالت الدكتورة "سوزان هيربست"، أستاذ المناعة فى "معهد كريك لأبحاث الطبي الحيوى" فى"لندن": "نعتقد أن هذه الآلية قد تلعب دورا أيضا فى مرض الشلل الرعاش، حيث تتراكم كتل غير طبيعية من بروتين يسمى بـ"أجسام ليوى" في الخلايا العصبية فى المخ ويسبب أضرارا".

وأضافت أن "السل المقاوم للأدوية يعد مشكلة ناشئة خطيرة، فيما يعتبر تعزيز الدفاع المناعى للجسم ضد السل خطوة مهمة فى المعركة ضد السلالات المقاومة للمضادات الحيوية".

ويعد التغيير الجينى الأكثر شيوعا فى مرضى الشلل الرعاش هو فى جين يدعى (LRRK2)، مما يجعل البروتين المفرز من هذا الجين ويحمل نفس الاسم مفرطا فى النشاط.

ومن خلال دراسة دور جين (LRRK2) فى الخلايا المناعية، وجد الباحثون أن حذف هذا الجين أو علاج الخلايا باستخدام مانع له يقلل بشكل كبير مستويات السل.

فعندما قام الباحثون بحذف جين (LRRK2) فى عدد من فئران التجارب، وجدوا أنها أظهرت استجابة مناعية مبكرة محسنة لعدوى السل، وكان لديها مستويات أقل بشكل ملحوط فى مسببات مرض السل في الرئة.

ويعتقد الباحثون أن الاستعانة بمثبطات (LRRK2) يمكن أن تكون وسيلة جديدة فعالة لمكافحة السل الذي يودى بحياة أكثر من 1.67 مليون شخص كل عام.