الأربعاء 22 يناير 2020 الموافق 27 جمادى الأولى 1441

بماذا أوصى أتاتورك منيرة المهدية؟

الأربعاء 16/مايو/2018 - 10:42 ص
المطربة منيرة المهدية
المطربة "منيرة المهدية
زينب إبراهيم
طباعة
تعد المطربة "منيرة المهدية" أول مغنية عربية يُسجَّل لها أسطوانات موسيقية، وأول سيدة تقف على خشبة المسرح في مصر والوطن العربي، وبمناسبة حلول ذكراها اليوم نذكر قصة استقبال الحكومة التركية، وعلى رأسهم أتاتورك لها، ووصاياه التي أسداها إليها.

عندما دعت الحكومة التركية سيدة الغناء العربي، وقتها، المصرية منيرة المهدية، والأتراك شعب يتذوق الفنون، استقبلها أتاتورك استقبالا يليق بشهرتها، واستمع إلى غنائها، وطرب كثيرا لصوتها ولأدائها ولفنها، فقد كان أتاتورك يعشق الموسيقى الكلاسيكية الشرقية، وبعد انتهاء الحفل هنأها أتاتورك وأظهر إعجابه بفنها، ومع ذلك فقد أردف متسائلا: "هل لك في الموسيقى الغربية؟" وأجابت بالنفي، فقال لها أتاتورك: "إن صوتك رائع ويحتاج إلى الموسيقى الغربية ليفصح عن مكنوناته وسيحقق لكِ شهرة عالمية" وأوصاها بذلك.

يُذكر أن هذه القصة سالفة الذكر وردت في مقال لـ"محمد حرب فرزات".

الكلمات المفتاحية