الخميس 22 أغسطس 2019 الموافق 21 ذو الحجة 1440
ads

صلاح فوزى يكشف سيناريو تنصيب الرئيس الفائز

الخميس 29/مارس/2018 - 01:28 م
الدكتور صلاح فوزي
الدكتور صلاح فوزي
عائشة حسن
طباعة
كشف الدكتور صلاح فوزى، عضو لجنة الإصلاح التشريعي بمجلس النواب، عن الخطوات الدستورية والقانونية الواجب اتباعها بعد إعلان الهيئة الوطنية للانتخابات نتيجة الانتخابات الرئاسية بشكل رسمي الإثنين المقبل، التي ستبدأ بنشر النتيجة بالجريدة الرسمية، وبناء عليها ستقوم الهيئة الوطنية بإبلاغ الرئيس الفائز.

وأوضح فوزي في تصريحات خاصة لـ«الدستور» أنه بعد إبلاغ الرئيس الفائز يتم تطبيق المادة رقم 144 من الدستور والتي تنص على تأدية رئيس الجمهورية قبل أن يتولى مهام منصبه، أمام مجلس النواب اليمين «أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصًا على النظام الجمهوري، وأن أحترم الدستور والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب رعاية كاملة، وأن أحافظ على استقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه»، ويكون أداء اليمين أمام الجمعية العامة للمحكمة الدستورية العليا في حال عدم وجود مجلس النواب، مشيرًا إلى أن فترة حلف اليمين ممتدة حتى يوم 7 يونيو، ولكن الدستور لم يحدد يومًا معينًا، فالمسألة في ذلك مسألة ملاءمات ومناسبات.

وفيما يتعلق بمسألة سحب الثقة من الحكومة مع تولي رئيس الجمهورية فترة ولاية ثانية، أشار إلى أنه لا يوجد التزام دستوري يوجب على الحكومة تقديم استقالتها مع بدء ولاية رئيس الجمهورية، ولكن في إطار الملاءمة السياسية من الممكن أن تقدم الحكومة استقالتها لرئيس الجمهورية، أو ممكن في إطار هذه الملاءمة  أن  يعفي الرئيس الحكومة ويقوم بسحب الثقة منها، ولكن بشرط موافقة النواب بالأغلبية المطلقة لأعضائه، أي نحو ما يزيد علي 300 صوت.

وأكد عضو لجنة الإصلاح التشريعي أن المستقيلين بقوة القانون هم المحافظون، ولكن هذا يعد التزامًا قانونيًا وليس دستوريًا، حيث نص قانون الإدارة المحلية على «المحافظون مستقلون في نهاية مدة رئيس الجمهورية».

وأضاف أن هناك خطوة إجرائية إضافية لا يوجد التزام دستوري بها، وهي أن يتوجه رئيس الجمهورية ببيان للشعب المصري، فالمسألة متوقفة على رغبة الرئيس فهو وشأنه في هذه الخطوة.
ads
ads