القاهرة : الخميس 21 يونيو 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
الكرازة
الخميس 08/مارس/2018 - 05:05 م

ولي العهد السعودي يلتقى كبير أساقفة كانتربري

صوره ارشيفيه
صوره ارشيفيه
مونيكا جرجس
dostor.org/2083351

التقى ولى العهد السعودي، محمد بن سلمان، رئيس أساقفة كانتربري زعيم الكنيسة الإنجليزية، جاستن ويلبي، ووعده بتعزيز الحوار بين الأديان ضمن برنامج الإصلاحات التي أطلقها بالمملكة.

وأعلن قصر لامبث، حيث مقر أسقفية كانتربري بلندن في بيان صدر، الخميس، أن محمد بن سلمان أطلع ويلبي، خلال حديث "ودي وصادق" استغرق نحو ساعة، على خريطة طريق السعودية لتنفيذ برنامج الإصلاحات "رؤية 2030".

وأضاف البيان أن "ولي العهد السعودي أبدى التزاما قويا بدعم ازدهار معتنقي مختلف المعتقدات الدينية والحوار بين الأديان داخل المملكة وخارجها".

من جانبه، أعرب زعيم الكنيسة الإنجليزية عن قلقه إزاء "القيود المفروضة على ممارسة المسيحيين للطقوس الدينية في السعودية"، مشددا على "أهمية دعم زعماء جميع المعتقدات لحرية الدين والاعتقاد".

كما عبر رئيس أساقفة كانتربري عن تأسفه للأزمة الإنسانية في اليمن، داعيا الأمير محمد بن سلمان إلى "فعل كل ما بوسعه للحد من معاناة المدنيين ووقف الأزمة".

واعتبر ويلبي أن "السعودية يمكن أن تلعب دورا حاسما في حماية الأقليات الدينية حول العالم".
وأطلع ولي العهد السعودي ورئيس أساقفة كانتربري سويا على مجموعة مختارة من النصوص المبكرة للديانات المسيحية والإسلامية واليهودية الموجودة في مكتبة قصر لامبث، بما فيها مصحف عثر عليه في جامعة برمنغهام في العام 2015، ويعد أحد أقدم نسخ القرآن في العالم.

ads
ads