القاهرة : الإثنين 18 يونيو 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
القبلة
الأربعاء 07/مارس/2018 - 11:58 ص

أوقات تُكره الصلاة فيها

الدكتور علي جمعة،
الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق
وليد عبدالعظيم
dostor.org/2081619

قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن الأوقات التي تكره فيها الصلاة، يسميها الفقهاء أوقات الكراهة، وذهب الحنفية والشافعية والحنابلة إلى أن عددها ثلاثة "عند طلوع الشمس إلى أن ترتفع بمقدار رمح أو رمحين، وعند استوائها في وسط السماء حتى تزول، وعند اصفرارها بحيث لا تتعب العين في رؤيتها إلى أن تغرب".

وأضاف "جمعة": "ذهب المالكية إلى أن عدد أوقات الكراهة اثنان: عند الطلوع وعند الاصفرار، أما وقت الاستواء فلا تُكرَهُ الصلاة فيه عندهم".

وتابع: "اتفق الفقهاء على كراهة التطوع المطلق في هذه الأوقات، وعند الشافعية أنه لا ينعقد فيها أصلًا، ولكنهم استثنوا الصلوات التي لها سببٌ مقارنٌ؛ كصلاة الكسوف والخسوف، والتي لها سببٌ سابقٌ؛ كركعتَي الوضوء وتحية المسجد، فأجازوا أداءها فى أوقات الكراهة، بخلاف الصلوات التي لها سببٌ لاحقٌ؛ كصلاة الاستخارة مثلًا، فلا تُصَلَّى فى أوقات الكراهة".