الأحد 19 يناير 2020 الموافق 24 جمادى الأولى 1441

أسبانيا وألمانيا تشكلان جبهة مشتركة لمحاربة البطالة لدى الشباب

الثلاثاء 21/مايو/2013 - 10:38 م
أسبانيا وألمانيا
أسبانيا وألمانيا تشكلان جبهة مشتركة لمحاربة البطالة لدى الش
باريس - أ ش أ:
طباعة
وقعت الحكومتان الإسبانية و الألمانية اليوم الثلاثاء على اتفاق يهدف إلى دعم التوظيف و التدريب المهنى فى ألمانيا للشباب الاسبان ، الذين يعانون، من أجل إيجاد مستقبل فى بلدهم ، الذى يعانى من معدلات بطالة قياسية.

وقالت وزيرة العمل الإسبانية فاطمة بانيز "سيستفيد نحو 5 آلاف شاب إسباني سنويا  بفرص للتدريب المهنى فى ألمانيا أو بوظائف ثابتة و مناسبة لمؤهلاتهم" فى البلاد ، و ذلك بعد لقائها فى مدريد بوزيرة العمل الألمانية أورزولا فون دير لاين .

وأضافت الوزيرة الإسبانية، إن الاتفاق الذي تم توقيعه اليوم يتضمن لاسيما الدعم المخلص للإدارات الحكومية الألمانية للشباب الراغبين فى التدريب أو فى الحصول على وظيفة مناسبة لمؤهلاتهم فى السنوات المقبلة".

أوردت ذلك صحيفة "لوموند" الفرنسية فى موقعها على الإنترنت ، مشيرة إلى أن مكتب وزيرة العمل الأسبانية قد أوضح فى بيان له أن الوزارتين تتعهدان بإقامة "تعاون وثيق" من خلال تبادل المعلومات بشأن "المبادرات التى يتم تبنيها فى كلا البلدين" للمساعدة على التوظيف . وأضاف البيان أن الاتفاق يتعلق أيضا ب "الحفاظ على تبنى موقف مشترك بشأن المبادرات الأوروبية " التى تهدف إلى تعزيز توظيف الشباب، لا سيما بتمويلها .

يذكر أن نسبة البطالة فى اسبانيا التى تعانى من ركود اقتصادي، قد بلغت مستويات قياسية، حيث وصلت إلى أكثر من 27 %، كما أنها قفزت لتصل إلى 57،22 % لمن تتراوح أعمارهم بين 16-24 سنة . ويعتبر رئيس الحكومة المحافظ ماريانو راخوى، أن محاربة هذه الآفة هى واحدة من ثلاث قضايا رئيسية وعاجلة يتعين على الاتحاد الأوروبى معالجتها، من خلال تأسيس اتحاد مصرفى و إحياء الاقتراض بالنسبة للشركات و الأسر.

تصفح جريدة الدستور اليومالثلاثاء 21/5/213 بصيغة pdf