القاهرة : الأحد 22 أبريل 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
منوعات
الجمعة 12/يناير/2018 - 07:51 م

قصة قردة تعمل بالصيدلة وتصنع «مراهم» للعلاج

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
نيفين هنري
dostor.org/2019379

القردة يعرفون بعض الفوائد الطبية للنباتات لم يتوصل لها الإنسان حتى الآن، حتى إنهم يصنعون عقاقير خاصة بهم مثل البشر تمامًا، حسبما أفادت دراسة علمية نشرت نتائجها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتم تصوير القرود الكبيرة "الأورانجوتان" وهي تستخدم مضغ النباتات وتصنع منها رغوة تستخدمها لتكون بمثابة "مرهم" على أطرافهم المتألمة.

الآن العلماء يحققون في إمكانية أن يكون القردة على علم بمزيد من النباتات الطبية التي يمكن استخدامها من قبل البشر.

قام باحثون من مؤسسة بورنيو للطبيعة، بتصوير القرود منذ عام 2003، وجمعوا أكثر من 20000 ساعة من التسجيلات. وقد رصدت القرود تستخدم الأدوية العشبية الخاصة بهم في غابات سابانغاو، في وسط كاليمانتان، بورنيو الإندونيسية. بعد مضغ الأوراق وتحويلها إلى رغوة، استخدموها لفرك منهجي على ذراعهم العليا أو سيقانهم لمدة تتراوح بين 15 و45 دقيقة.

وبالفعل أثبتت الاختبارات على النبات المستخدمة من قبل القردة، والتي تسمى دراكاينا كانتلي، أنها مفيدة لعلاج الأوجاع والآلام.

وفي ورقة بحثية في التقرير العلمي؛ قال الباحثون إن هناك عدة تقارير تؤكد أن القرود تبلع الأدوية، ولكنه لم يثبت من قبل أنهم يصنعون المراهم، ولكن أبدا استخدام مصنع لخلق مرهم.

وأضاف التقرير أنه للمرة الأولى، على حد علمنا، نرى الحيوانات تستخدم تطبيق خارجي كعامل مضاد للالتهابات.

وقالت الدكتورة هيلين موروج برنار، من جامعة إكستر، وهي المديرة المشاركة لمؤسسة بورنيو الطبيعية ومؤلفة رئيسية لصحيفة التقارير العلمية: "إنها أخبار مثيرة للغاية لأنها تؤكد أن الأورانجوتان يعالجون أنفسهم بطريقة ذاتية، وهو التقرير الأول من نوعه في القردة الآسيوية".